صيدم: مستمرون في متابعة قضايا غزة بغرض معالجتها

غزة - وفا- أكد نائب أمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح" صبري صيدم، اهتمام الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية بمتابعة هموم وشؤون شعبنا في قطاع غزة، وصولا إلى معالجتها وفق جميع الإمكانات المتاحة وبالتنسيق مع جهات العلاقة.

جاء ذلك خلال المهمة التي قام بها صيدم في القطاع، تحقيقا لتوجهات القيادة وحرصها على تقديم كل ما هو ممكن لأبناء شعبنا.

وشملت زيارة صيدم اجتماعا مع الهيئة القيادية العليا في القطاع الذي عقد في منزل مفوض التعبئة والتنظيم للمحافظات الجنوبية، عضو اللجنة المركزية للحركة أحمد حلس، بمشاركة موسعة شملت أمناء سر الأقاليم.

ونقل صيدم تحيات الرئيس والقيادة واعتزازهم بجهود الأطر الحركية في غزة، رغم صعوبة الأوضاع المعاشة هناك، والتي شملت حفل انطلاقة الحركة الأخير في القطاع، مثمنا دور الأطر بقيادة حلس، واصفا إياها بالجهود النوعية رغم كم التحديات التي يعيشها قطاع غزة بعامة والحركة بخاصة.

يشار إلى أن الزيارة شملت محطات أخرى تصمنت زيارة الأسيرين المحررين علاء أبو جزر في رفح، وهاني اسليم في غزة، وهيئة المتقاعدين العسكريين في المحافظات الجنوبية، ونادي خدمات النصيرات.