الرئيسية الحياة المحلية اقلام الحياة الاقتصادية الحياة الرياضية اسرائيليات كاريكاتير منوعات الحياة الثقافية اتصل بنا
الخميس 5 نيسان (13 جمادى الأول ) 2012 العدد 5899 RSS Facebook Twitter Youtube 
  

الأخبار الرئيسية  

Bookmark and Share
تكبير الخط تصغير الخط


اسرائيل تطرح عطاءات لبناء 1121 وحدة استيطانية غالبيتها في القدس

نتنياهو اعلن انه يريد تعزيز الاستيطان وتشريع 3 مستوطنات عشوائية وايجاد حل لبؤرة رابعة
القدس المحتلة - رام الله - الحياة الجديدة - وكالات - طرحت وزارة الاسكان الاسرائيلية امس عطاءات لبناء 1121 وحدة استيطانية غالبيتها في القدس الشرقية والباقي في الضفة الغربية وهضبة الجولان المحتلين. فيما اعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو انه يعتزم تشريع ثلاث مستوطنات عشوائية في الضفة الغربية وايجاد حل لبؤرة رابعة، متعهدا بتعزيز الاستيطان.
وأدانت الرئاسة قرار إسرائيل. وقال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة «إن هذا القرار لا يشجع على استئناف المفاوضات»، مناشدا المجتمع الدولي وخاصة الرباعية الدولية الضغط على الحكومة الإسرائيلية لوقف هذه الممارسات التي توتر الأوضاع، مشددا على أن السلام والاستيطان لا يلتقيان.
من جهته قال غسان الخطيب المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية لوكالة فرانس برس «ترخيص هذه الوحدات السكنية في مناطق الضفة الغربية المحتلة انتهاك اضافي لحقوق الفلسطينيين وللقانون الدولي ومن شأنه ان يسهم في القضاء على فرصة حل الدولتين».
ومن اصل الوحدات الـ1121 ستبنى 872 وحدة استيطانية في مستوطنة جبل ابو غنيم (هارحوما) في الجزء الجنوبي من القدس الشرقية بحسب وثائق نشرت على موقع الوزارة الالكتروني. وستبنى 180 وحدة اخرى في مستوطنة جفعات زئيف الواقعة بالضفة الغربية شمال القدس بينما ستبنى 69 وحدة في كاتزيرين في الجولان المحتلة بحسب الوثائق.
واشار متحدث باسم الوزارة لوكالة فرانس برس ان المناقصات «ليست جديدة» الا ان نشطاء مناهضين للاستيطان اشاروا الى ان هذه المرة الاولى التي يتم فيها نشر هذه العطاءات.
وقال دانيال سيدمان مدير مؤسسة غير حكومية اسرائيلية تراقب التطورات في القدس الشرقية «لم يكن هناك اي عطاءات البارحة واليوم يوجد عطاءات لهارحوما في منطقة ج». واضاف «اذا كانت الوزارة تعتبر ان هذه ليست عطاءات جديدة فانهم يعيشون في عالم آخر»، مشيرا الى ان غالبية العطاءات ستبنى في منطقة ج كجزء جديد من المستوطنة.
واوضح سيدمان بأن العطاءات تأتي كجزء من الاجراءات العقابية التي توعدت اسرائيل بها للفلسطينيين عقب قبول عضويتهم في منظمة اليونيسكو الثقافية.
وفي تشرين الثاني الماضي قالت اسرائيل بأنها ستبني 2000 وحدة استيطانية جديدة من بينها 1650 وحدة في القدس الشرقية كرد على قرار «اليونيسكو» بقبول فلسطين كعضو فيها.
واشار سيدمان «هذا تجاوز للمعقول فهذه ليست مرحلة تخطيط بل تطبيق. وسيتم اختيار المقاولين الذين فازوا بالعطاءات بعد 60 يوما ليبدا العمل».
ورأى ليئور امياحي من منظمة «السلام الآن» المناهضة للاستيطان بأن البناء في القدس الشرقية سيوسع مستوطنة جبل ابو غنيم بشكل كبير. وقال اميحاي «هذا توسع حقيقي للمستوطنة انه يقطع بيت لحم عن القدس الشرقية وسيكون ضارا جدا».
ورأى اميحاي بأن توقيت الاعلان جاء لاسترضاء مجتمع المستوطنين الذي يحظى نتنياهو وائتلافه اليمين بدعم كبير منه. وتابع «النشر اليوم ليس مصادفة ويأتي بينما تم طرد مستوطنين من الخليل وهذه رسالة لهم».
وكان نتنياهو اعلن امس انه يعتزم تشريع ثلاث مستوطنات عشوائية في الضفة الغربية وايجاد حل لبؤرة رابعة، بحسب ما قال بيان صادر عن مكتبه. ونقل البيان عن نتنياهو قوله «انوي في المستقبل القريب تقديم التوصيات التي وضعها وزير الدفاع ايهود باراك والمتعلقة بتزويد التراخيص اللازمة والضرورية لتسوية الوضع القائم في مستوطنات بروخين وسانسانا وريحاليم».
واضاف البيان ان «رئيس الوزراء طلب ايضا من المدعي العام ايجاد حل لحي اولبانا لمنع تدميره»، في اشارة الى بؤرة استيطانية رابعة بالقرب من مستوطنة بيت إيل القريبة من رام الله.
وفي المساء قال نتنياهو في تصريح صحفي «نريد تعزيز المجموعات اليهودية في يهودا والسامرة. لكننا نتبع مبدأ واحدا: كل أعمالنا تحترم القانون وسنمضي قدما».
وبحسب ارقام صادرة عن «السلام الآن» يبلغ عدد مستوطني بؤرة بروخين الواقعة شمال الضفة الغربية نحو 350 مستوطنا بينما يقيم 240 مستوطنا في بؤرة ريحاليم شمال الضفة ومثلهم في بؤرة سانسانا الواقعة جنوب الضفة الغربية.
من جهته قال ياريف اوبنهايمر امين عام السلام الان لوكالة فرانس برس ان نتنياهو «اراد تقديم هدية للمستوطنين قبل عيد الفصح اليهودي من خلال قيامه بتشريع ما هو غير قانوني». واضاف «وأراد نتنياهو ايضا اعطاء جائزة ترضية لميغرون» في اشارة الى المستوطنة العشوائية الأكبر والاقدم في الضفة الغربية والتي من المفترض اخلائها في موعد اقصاه الاول من آب 2012.
وكان من المفترض اخلاء ميغرون منذ عدة سنوات، الا ان الحكومات الاسرائيلية المتعاقبة كانت بطيئة في تحركها لاخلائها وهي التي تعد اكبر مستوطنة عشوائية في الضفة الغربية، خشية اثارة غضب الحركة الاستيطانية القوية.

الحياة فلاش - تصفح الآن
الحياة الجديدة - عدد صفر
ملحق الحياة الرياضية .. صباح كل خميس
ملحق حياة وسوق الاقتصادي .. صباح كل أحد
تحقيقات الحياة
تصويت

27 16 القدس
26 15 رام الله
28 17 نابلس
26 15 الخليل
32 20 جنين
27 16 بيت لحم
29 19 طولكرم
29 19 قلقيلية
35 24 أريحا
24 19 غزة
3.44 3.44 دولار/شيكل
4.79 4.79 يورو/شيكل
4.86 4.86 دينار/شيكل
0.710 0.707 دينار/دولار
كاريكاتير

2014-09-17
الحياة في صور
     Copyright © 2014 alhayat-j .All Rights Reserved. Site By InterTech