"شؤون الاسرى" تشارك في احياء يوم الاسير الفلسطيني بجامعة الدول العربية بالقاهرة

القاهرة- الحياة الجديدة- شارك رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين اللواء قدري ابو بكر، على رأس وفد يضم ( وكيل الهيئة عبد القادر الخطيب ورئيس وحدة الدراسات والتوثيق عبد الناصر فروانة والأسيرة المحررة نجوان عودة)، في ندوة اقامتها جامعة الدول العربية بمقرها بالقاهرة احياء ليوم الاسير الفلسطيني الذي يصادف في السابع عشر من نيسان من كل عام.
وحضر الندوة الامين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيظ، والامين العام المساعد د.سعيد ابو علي وسفير دولة فلسطين ومندوبها الدائم لدى الجامعة دياب اللوح ورئيس المجلس القومي لحقوق الانسان المصري الوزير محمد فايق، ورئيس الدورة الحالية لمجلس جامعة الدول عبد الغني وعيس.
كما شارك في الندوة العديد من الشخصيات الرسمية الفلسطينية والعربية، واسرى محررين واسيرات محررات، ولفيف من مندوبي الدول العربية لدى الجامعة وعدد من قناصل الدول الاجنبية.
وتقدمت العديد من المؤسسات الحقوقية والانسانية باوراق عمل متخصصة حول الاعتقال والأسرى في السجون، ومنها اتحاد المحامين العرب والمنظمة العربية لحقوق الانسان ومركز الميزان لحقوق الانسان، حيث شهدت الفعالية حضور اعلامي واسع وتغطية كاملة لكافة برنامج الندوة.
وبدأت الجلسة الافتتاحية التي ادارها د.سعيد ابو علي، بكلمة الامين العام وتلاه الوزير ابو بكر والسفير دياب اللوح ثم الوزير محمد فايق ورئيس مجلس الجامعة عبد الغني وعيس، مشيدين بنضالات الاسرى وتضحياتهم، وادانوا الانتهاكات الاسرائيلية بحق الاسرى وعائلاتهم واجمعوا على اهمية استنفار كافة الجهود لنصرتهم واسناد قضيتهم العادلة.
وفي الجلسة الثانية، قدمت العديد من اوراق العمل والشهادات والمداخلات والتي تناولت جميعها شرحا لواقع الاسرى ومعاناتهم وما يتعرضون له من انتهاكات وجرائم مخالفة للقانون الدولي، كما وتطرق بعضها الى الاسرى والقانون الدولي والتشريعات العنصرية التي اقرها الكنيست بحق الاسرى.
وفي ختام الجلسات التي تخللها عرض فيلم قصير حول واقع الأسرى وظروف التنكيل بهم من قبل قوات الاحتلال والمحققين تحت عنوان "بين الموت والأمل"، اجمع المشاركون على ضرورة دعم الاسرى واسناد قضيتهم في كافة المحافل وعلى جميع الأصعدة.
يذكر بان هذه هي المرة الاولى التي تحيي فيها جامعة الدول العربية يوم الاسير الفلسطيني داخل قاعات الجامعة وبهذا الشكل والمستوى وبهذا الحضور الرفيع.