مقتل ثمانية أشخاص وإصابة العشرات في انفجارين بحمص السورية

أرشيفية

بيروت - (رويترز) - قالت وسائل إعلام رسمية والمرصد السوري لحقوق الإنسان إن انفجار قنبلتين اليوم السبت في حي تسيطر عليه قوات الحكومة السورية بمدينة حمص أدى إلى مقتل ثمانية أشخاص على الأقل وإصابة عشرات آخرين.

وقال المرصد ومقره بريطانيا إن إحدى القنبلتين انفجرت قرب مستشفى في حي الزهراء الذي تقطنه أغلبية من الطائفة العلوية بشرق مدينة حمص. وأضاف المرصد الذي يتابع تطورات الحرب في سوريا على أرض الواقع إن من المحتمل زيادة أعداد القتلى.

ووصف التلفزيون السوري الهجوم على حي الزهراء بأنه "تفجير إرهابي" فيما نشرت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) صورة فوتوغرافية لرجلين يحملان امرأة بعيدا عن موقع حطام.

وحمص مهد الانتفاضة ضد الرئيس السوري بشار الأسد التي بدأت عام 2011 فيما يجئ الانفجاران بعد يومين من تنفيذ اتفاق هدنة في حي الوعر على المشارف الشمالية الغربية لمدينة حمص.

وتضمن اتفاق وقف إطلاق النار بين الحكومة المحلية وجماعات المعارضة تحت إشراف الأمم المتحدة انسحاب مقاتلي الجماعات المسلحة المعارضة والمدننين من الوعر. وقال المرصد إن الأمم المتحدة أشرفت على عملية إدخال مواد غذائية وطبية إلى حي الوعر يوم الخميس الماضي في إشارة إلى بدء تنفيذ بنود الاتفاق المحلي الثاني من نوعه في الأشهر الأخيرة.

ويتيح الاتفاق الذي يجري تنفيذه على مراحل للحكومة تشديد سيطرتها على مدينة حمص الواقعة في غرب سوريا.