تأجيل نقل مباراة السعودية وفلسطين أحمد عيد: لن نتخلى عن ثوابتنا وحقوقنا النظامية تحت أي ظرف

تدخل رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر الثلاثاء في قضية احتجاج الاتحاد الفلسطيني على قرار اللجنة المنظمة للتصفيات المشتركة المؤهلة الكأس العالم 2028 وكاس آسيا 2019 م الماضي من نقل مباراة المنتخب السعودي أمام نظيره الفلسطيني خارج الأراضي الفلسطينية، موجها بإبطال مفعول قرار نقل المباراة بدعوى عدم اكتمال النصاب القانوني لأعضاء اللجنة الذين وقعوا القرار. واجتمع أمس الاول احمد عيد رئيس الاتحاد السعودي بنظيره اللواء جبريل الرجوب رئيس اتحاد الكرة الفلسطيني ولم يتوصلا لاتفاق بعد إصرار الرجوب على اللعب في فلسطين والاحتجاج على قرار اللجنة ، وهو ما جعل الأمور تتجه نحو تأجيل المباراة المقررة يوم 13 أكتوبر الحالي. وأوضح رئيس اتحاد الكرة السعودي أحمد عيد أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا جوزيف بلاتر أبطل قرار اللجنة المنظمة لتصفيات كأس العالم 2018 المتضمن نقل مكان مباراة المنتخب السعودي والفلسطيني المقررة يوم 13 أكتوبر ضمن الجولة الخامسة من مباريات المجموعة الأولى للتصفيات المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019. وقال عيد بعد نهاية الاجتماع الثنائي مع الجانب الفلسطيني بزيورخ: طلب الفيفا إعادة طلبنا لنقل المباراة بسبب عدم اكتمال نصاب أعضاء اللجنة المنظمة للتصفيات أثناء توقيع قرار النقل حيث يتطلب مصادقة ثلثي الأعضاء وسنقدم الطلب مرة أخرى عاجلا، وسنضمنه أيضاً موقف الاتحاد السعودي الرافض للتعامل مع سلطات الاحتلال عبر المعابر أو التأمين الجوي أو لأي غرض قد يطرأ . وأضاف: الشعب الفلسطيني في وجداننا وموقف الاتحاد الفلسطيني نتفهمه بكل رحابة صدر، لكن ثوابتنا راسخة في كل الاتجاهات ومنها الاتجاه الرياضي وسننتظر حتى الاثنين القادم فإنَّ لم يتم التوصل لقرار سنطلب تأجيلا رسميا للمباراة، وسنواصل السعي للحفاظ على حقوقنا والتمسك بثوابتنا. وكان المتحدث باسم الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم تيسير نصر الله قد أكد أن الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا ألغى قرار اللجنة المنظمة لتصفيات كأس العالم 2018 المتضمن نقل مباراة المنتخب الفلسطيني والسعودي المقررة 13 أكتوبر الحالي خارج فلسطين عبر اللجنة القانونية وهو ما نفاه احمد عيد.