الفيفا يلغي قرار نقل مباراة فلسطين والسعودية

رام الله –الحياة الجديدة- الغى الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا قرار نقل مباراة فلسطين والسعودية خارج فلسطين.

وأضاف الفيفا في بيان صحفي انه أجل موعد المباراة حتى ايجاد تسوية بين الطرفين.

وكان الاتحاد الدولي قرر نقل مباراة فلسطين والسعودية ضمن تصفيات كأن اسيا الى خارج فلسطين بحجة عدم استقرار الاوضاع السياسية.

وأفاد المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم تيسير نصر الله أن اللقاء الذي جمع الاتحادين الفلسطيني والسعودي مع رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" جوزيف بلاتر مساء الليلة في مقر الفيفا بمدينة زيوريخ بسويسرا أسفر عن تأجيل موعد المباراة بين المنتخبين الفلسطيني والسعودي والتي كان موعدها الثالث عشر من شهر تشرين الأول الجاري إلى إشعار آخر وذلك لضيق الوقت.

وأضاف أن اللجنة المنظمة لبطولة كأس العالم لكرة القدم ستقوم بتحديد موعد آخر وفق لوائح الفيفا والتي تنص على أحقية المنتخبات الوطنية باللعب فوق أرض ملعبها البيتي.

وأشار في بيان وصل "الحياة الجديدة" نسخة عنه الى ان اللقاء ساده أجواء عالية من الصراحة وتم إلغاء قرار نقل المباراة إلى ملعب محايد لأنه غير قانوني، ولأن اللجنة التي اتخذته ليست شرعية وليس من صلاحياتها إتخاذ قرار من شأنه المساس بالملعب البيتي لأي منتخب.

وأكد نصر الله أن وفد الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم برئاسة اللواء جبريل الرجوب أكد حرص الإتحاد على حماية الملعب البيتي الفلسطيني وتمسكه بهذا الإنجاز السيادي الفلسطيني.

وقال نصرالله أن بلاتر أكد على موقف الفيفا الثابت في الحفاظ على الملعب البيتي للمنتخبات الوطنية كافة وفق أنظمة الفيفا ولوائحها المعمول بها.