الاحتلال والمستوطنون يقتحمون الأقصى والمرابطون يتصدون وسقوط إصابات

القدس المحتلة - الحياة الجديدة - اقتحمت مجموعة من المستوطنين المتطرفين صباح اليوم الاثنين المسجد الأقصى من باب المغاربة بحماية قوات الاحتلال. 

ومنعت قوات الاحتلال منذ فجر اليوم المصلين ممن هم دون سن 50 عاماً  الدخول إلى المسجد الأقصى المبارك لأداء صلاة الفجر فيه، وذكرت مراسلتنا أن المواطنين أدوا صلاة الفجر عند باب حطة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال المسجد بعد الفجر وأطلقت قنابل الصوت صوب المعتكفين في داخل المصلى القبلي ورد الشبان بإطلاق المفرقعات والحجارة. 

وقالت  مراسلتنا إن قوات الاحتلال اعتلت سطح المسجد القبلي، وتحاول إخراج النساء المرابطات من المسجد.

وذكرت مصادر إعلامية أن هناك خمس إصابات على الأقل في المصلى نتيجة إطلاق قنابل الصوت على المصلين والمعتكفين في المسجد. 

تأتي هذه الاقتحامات لمناسبة عيد العرش اليهودي، كما تصادف الذكرى الخامسة عشرة لاندلاع انتفاضة الأقصى.