الاحتلال يعزل الأسير ثائر حماد

رام الله - الحياة الجديدة -  قال نادي الأسير إن سلطات الاحتلال عزلت، اليوم الأحد، الأسير ثائر حمّاد انفرادياً بذريعة تصديره بياناً لنصرة المسجد الأقصى.

واعتبر نادي الأسير في بيان له، أن ذلك يعدّ حجّة واهية تعزل بها سلطات الاحتلال الأسرى لحجبهم عن المشاركة والتأثير في القضايا المستجدّة على السّاحة الوطنية.

يذكر أن الأسير حمّاد من بلدة سلواد قضاء رام الله، وهو معتقل في سجون الاحتلال منذ 3 تشرين الأول 2004، ومحكوم بالسّجن المؤبد لإحدى عشرة مرة، وشقيقه الأسير عبد القادر حمّاد المحكوم بالسّجن لإحدى عشرة سنة.