فلسطين تفوز بجائزة مهرجان سينمائي في صوفيا

صوفيا -وفا- فازت فلسطين بجائزتي التحكيم والوردة البلغارية، بالمهرجان السينمائي 'سلافيانسكا بريكازكا'، في العاصمة البلغارية صوفيا.

وشاركت سفارة فلسطين لدى بلغاريا في المهرجان بفيلمين هما: 'ملح هذا البحر'، والمر والرمان'، إلى جانب أفلام من أكثر من 20 دولة.

وورد في جائزة التحكيم: 'قصة صادقة عن الحياة والأخلاق والتقاليد لشعب صاحب المعاناة والبطولة والكرامة'.

وتسلم الجائزة، السفير الفلسطيني أحمد المذبوح من رئيس المهرجان الأكاديمي ديميتر ديميتروف، الذي أشاد بالشعب الفلسطيني وبنضاله من أجل التحرر والاستقلال.

وكان المذبوح حيا في كلمته، خلال الافتتاح، القائمين على المهرجان وشكرهم على حرصهم على المشاركة الفلسطينية، مؤكدا أنه رغم الاحتلال والتشريد لشعبنا، إلا أننا استطعنا الحفاظ على تراثنا وثقافتنا، وأنتجنا سينما على مستوى عالمي.

وأضاف أن الأفلام المشاركة في المهرجان تعكس جزءا من الحياة اليومية لأبناء شعبنا الرازح تحت الاحتلال والمشرد في أصقاع الأرض.

وقدمت فرقة القدس للفنون والتراث الفلسطيني دبكتين فلكلوريتين على أنغام أغنية 'علي الكوفية'، وعزف آلة القربة.

كما قدم السفير المذبوح هدية رمزية للقائمين على المهرجان، عبارة عن كتاب لأشعار الشاعر محمود درويش، وكتاب المحامية فيلينتسيا لانغر عن معاناة الأسرى الفلسطينيين.