الاكراد يسيطرون بشكل شبه كامل على مدينة سورية

سيطر المقاتلون الاكراد الاثنين بشكل شبه كامل على مدينة تل ابيض الاستراتيجية، وباتوا بذلك يسيطرون على شريط حدودي يمتد من ريف حلب في شمال سوريا حتى مثلث الحدود السورية التركية العراقية، وفق المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "سيطر المقاتلون الاكراد بشكل شبه كامل على مدينة تل ابيض في محافظة الرقة (شمال) باستثناء بعض الجيوب، حيث لا تزال تتحصن مجموعات صغيرة من مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية بعد فشلها في الفرار الى خارج المدينة".

واوضح عبد الرحمن ان "المقاتلين الاكراد باتوا يسيطرون على شريط حدودي بطول 400 كيلومتر، يمتد من ريف حلب الشمالي الشرقي في شمال سوريا وصولا الى مثلث الحدود السورية التركية العراقية، باستثناء معبر القامشلي" في محافظة الحسكة (شمال شرق).

وتلقى تنظيم الدولة الاسلامية بسيطرة المقاتلين الاكراد شبه الكاملة على مدينة تل ابيض ضربة موجعة.

وقال عبد الرحمن ان هذه الخسارة تعد "الانهيار الاكبر للتنظيم منذ اعلانه دولة الخلافة في شهر حزيران/يونيو الماضي، اذ تقطع سيطرة الاكراد على تل ابيض خط امداده الرئيسي الى مدينة الرقة، مركز المحافظة التي تعد معقله الابرز في شمال سوريا".

وبحسب المرصد، قتل ما لا يقل عن اربعين جهاديا لدى محاولتهم الفرار من تل ابيض الى بلدة عين عيسى المجاورة والواقعة شمال غرب مدينة الرقة، وتمكنت مجموعات صغيرة من الوصول اليها.

وبدأ المقاتلون الاكراد والمسلحون السوريون تقدمهم باتجاه تل ابيض في 11 حزيران/يونيو بدعم من التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ويشن غارات جوية تستهدف مواقع الجهاديين.

وفي وقت سابق الاثنين، سيطر المقاتلون الاكراد على المعبر الحدودي بين تل ابيض ومدينة اقجه قلعة التركية.

وبذلك، بات المقاتلون الاكراد يبسطون سيطرتهم على اربعة معابر حدودية مع تركيا، هي تل ابيض وعين العرب (حلب) وراس العين وعين ديوار (الحسكة)، بالاضافة الى معبر البوكمال في محافظة دير الزور (شرق) على الحدود العراقية.(أ.ف.ب)