الاحتلال يفرج عن أمين سر حركة فتح في القدس بكفالة مالية

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- أفرجت سلطات الاحتلال في القدس المحتلة، مساء اليوم، عن أمين سر إقليم حركة فتح في القدس شادي مطور بكفالة مالية قيمتها 3 آلاف شيكل، بعد استدعائه صباح اليوم للتحقيق في "المسكوبية"، وهي المرة الخامسة التي يتم استدعاءه فيها للتحقيق خلال أقل من شهر.

وادعت سلطات الاحتلال أن المطور خرق القرار القاضي بمنعه من التواصل مع شخصيات ورموز وطنية فلسطينية ومقدسية، وذلك بعد تواصله مع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمود العالول، ومدير وحدة القدس في الرئاسة الفلسطينية معتصم تيم، حسب مزاعم الاحتلال.

وحذرت شرطة الاحتلال، المطور من اتخاذ اجراءات تصعيدية بحقه،  في حال ثبت خرقه للقرار مجداداً.

وقال مطور، بأن سلطات الاحتلال تشن حملة هستيرية ضد أبناء القدس بشكل عام وضد أعضاء حركة فتح في القدس بشكل خاص، مؤكداً أن الاحتلال يسعى جاهداً لفرض سيادته على القدس.

وشدد على أن صمود وثبات اهل القدس الصابرين أمام كافة الانتهاكات من سياسة الهدم، والتهجير، والاعتقال، واقتحامات المسجد الاقصى المبارك، والتهويد، يؤكد أن القدس عربية اسلامية تنطق بلغة أهلها الاصليين.

جدير بالذكر بأن سلطات الاحتلال سلمت مطور قراراً بعدم دخول الضفة الغربية لمدة 6 شهور، إلى جانب سحب اقامة زوجته وطردها لخارج القدس، وعدم التواصل مع عدد من الشخصيات الوطنية الفلسطينية، إضافة لعشرات الاعتقالات والتحقيقات بحقه.