خلفاً للمعلم.. فيصل المقداد وزيرا للخارجية السورية

الحياة الجديدة- أصدر الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم الأحد، 3 مراسيم تقضي بتسمية فيصل المقداد وزيرا للخارجية، وبشار الجعفري نائبا له.

وينص المرسوم الثالث على نقل السفير بسام الصباغ إلى الوفد الدائم في نيويورك واعتماده مندوبا دائما لسوريا لدى منظمة الأمم المتحدة في نيويورك.

وقبل تسميته خلفا للمعلم، شغل المقداد منصب نائب وزير الخارجية السوري، وسفير سوريا السابق لدى الأمم المتحدة.

والمقداد من مواليد قرية غصم التابعة لمحافظة درعا عام 1954، وحائز على الإجازة في الآداب قسم اللغة الإنكليزية من جامعة دمشق عام 1978، كما نال شهادة الدكتوراه في الأدب الإنكليزي من جامعة شارل الرابع في براغ عام 1993.

وتأتي التعيينات الجديدة بعد إعلان دمشق الاثنين الماضي عن وفاة وليد المعلم، الذي كان يشغل منصب نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الخارجية والمغتربين، عن عمر ناهز 79 عاما.