رام الله: افتتاح برنامج تدريبي حول "بناء قدرات مشرفي السلامة والصحة المهنية"

رام الله- وفا- افتتح وزير العمل نصري أبو جيش، اليوم الأحد، برنامجا تدريبيا ثلاثي الأطراف حول "بناء قدرات مشرفي السلامة والصحة المهنية على مستوى المؤسسة"، وذلك بالتعاون مع منظمة العمل الدولية.

ويستمر البرنامج التدريبي لمدة 15 يوما في محافظتي رام الله والخليل، بهدف تدريبهم وتنمية قدراتهم في مجال تدريب مشرفي السلامة والصحة المهنية.

وأكد الوزير أبو جيش أهمية البرنامج التدريبي في خلق كادر فلسطيني مؤهل وقادر على الإشراف على صحة وسلامة عمالنا، بسبب وجود نقص في كوادر المدربين في مجال السلامة والصحة المهنية، مشيرا إلى أن هذا التدريب هو تنفيذ لقانون رقم 3 من عام 2019، والذي يضمن الحفاظ على صحة وسلامة العامل، وبيئة العمل.

وأشار إلى أن الوزارة تبذل جهودا مكثفة في إطار السلامة والصحة المهنية للدخول لكافة المنشآت لتقليل إصابات العمل، مضيفا ان التدريب يشمل العديد من المحاور والمواضيع منها معايير العمل الدولية حول تفتيش العمل والصحة والسلامة المهنية، وقانون لجان ومشرفي الصحة والسلامة المهنية، والأحكام القانونية بشأن الصحة والسلامة المهنية في فلسطين والمنطقة العربية، والتحقيق في إصابات العمل، والتعويضات عن إصابات العمل وأمراض المهنة، وطرق الوقاية من المخاطر المهنية، والصحة والسلامة المهنية في قطاع البناء، والإسعافات الأولية وحالات الطوارئ الطبية في مكان العمل، وغير ذلك من المواضيع.

من جهته، أكد ممثل منظمة العمل الدولية في فلسطين منير قليبو على أهمية هذه الدورة، التي تعتبر من الجهود المميزة لوزارة العمل في سبيل تحقيق التنمية من خلال الحفاظ على حياة العاملين والعاملات والمنشآت العاملة باتخاذ كافة تدابير الوقاية والسلامة والصحة المهنية في ظل ما يعانيه العالم من تداعيات جائحة كورونا.

وأشار قليبو إلى أن هذا الدعم التدريبي سيقدم أيضا للمفتشين وأصحاب العمل والنقابات العمالية والقطاع الخاص في قطاع غزة على غرار الضفة الغربية، بهدف النهوض بالواقع الاقتصادي في ظل ما تعانيه فلسطين من تداعيات فيروس كورونا على مختلف نواحي الحياة لا سيما الاقتصادية، وذلك من خلال الالتزام بإجراءات السلامة والصحة المهنية في بيئة العمل.