"الثقافة" تنعى الشاعر حنا إبراهيم

رام الله – الحياة الجديدة - نعت وزارة الثقافة الشاعر الراحل حنا إبراهيم إلياس الذي وافته المنية، اليوم الخميس، عن عمر ناهز 93 عاما.

وقال وزير الثقافة عاطف أبو سيف في بيان صدر عنه، إننا نودع رمزا من رموز الثقافة الفلسطينية، وكاتبا عمل من أجل خدمة وطنه وأهله وقضى أعوامه في الشعر، وكان أحد أبرز مؤسسي مجلة الجديد التي نشر خلالها جل أعماله من شعر وقصص قصيره .

وأضاف أن الراحل يعدّ من أوائل الشعراء والكتاب الفلسطينيِّين المحليِّين المبدعين الذين وقفوا في طليعة شعراء المقاومة الذين كتبوا الشعر الوطني السياسي بعد نكبة عام 1948.

وأعرب عن تعازيه الحارة لعائلة الفقيد وأصدقائه وجموع المثقفين، سائلا المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويلهم أهله الصبر والسلوان.

يشار إلى أن الراحل حنا إبراهيم من مواليد عام 1927 من قرية البعنة في الجليل، وهي إحدى قرى الشاغور في فلسطين، أنهى دراسته الابتدائية في قريته البعنة وأنهى الثانوية في مدينة عكا، حيث منحه الرئيس الراحل الشهيد ياسر عرفات عام 1995 وسام القدس للثقافة والفنون والآداب، كما تمّ تكريمه من أكثر من مؤسسة وطنية وأدبية.

وتُرجمت بعض أعماله إلى عدة لغات منها: الروسية والإنجليزية.