اهالي طولكرم يعلنون تضامنهم مع لبنان الشقيق

طولكرم – الحياة الجديدة – مراد ياسين- اعلن اهالي محافظة طولكرم تضامنهم الشديد مع شعب لبنان الشقيق اثر انفجار مرفأ بيروت الذي اسفر عن استشهاد واصابة المئات، وذلك خلال وقفة تضامنية اقيمت في ميدان الشهيد ثابت ثابت في طولكرم بدعوى من فصائل العمل الوطني وبمشاركة واسعة من مختلف الفعاليات السياسية الوطنية في المحافظة الكرمية.

ورفع المشاركون في الوقفة التضامنية الاعلام اللبنانية والفلسطينية واليافطات التي تنعي ضحايا انفجار مرفأ بيروت مؤكدين استعداد شعبنا لتقديم اي عون او مساندة للبنان الشقيق .

واكد عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني الشاعر محمد علوش وقوف شعبنا الى جانب لبنان الشقيق في ظل ما تعرضت له من محنة جراء انفجار مرفأ بيروت، متمنيا ان تنعم لبنان بالامن والسلام والاستقرار والسيادة الكاملة لأراضيه، ونقل تعازيه الحارة للعائلات الثكلى وتمنياته العاجلة لكل المصابين وان تتجاوز لبنان الكارثة الانسانية التي المت بالشعب اللبناني ككل، وان يتوحد الشعب اللبناني بكل اطيافه وفعالياته وقواه ومكوناته الاجتماعية والطائفية والسياسية بهدف الوقوف امام التناقض الرئيسي وهو الاحتلال الإسرائيلي الذي يستهدف وحدة لبنان وامنه واستقراره .

ونقل امين سر حركة فتح في طولكرم اياد الجراد االتعازي الحارة للعائلات الثكلى في لبنان بعد الكارثة الانسانية الكبيرة التي لحقت بلبنان .

مؤكدا ان لبنان وكما عودنا دائما قادر على تخطي هذه الكارثة الانسانية التي لحقت به، وان الشعب اللبناني هو جزء اصيل من الامة العربية والاسلامية ويجب على جميع هذه الدول تقديم العون والمساندة له على الفور ، موضحا ان الشعب الفلسطيني في المهجر والشتات هبوا لنجدة اهلنا واحبتنا في لبنان، لافتا الى ان اهالي طولكرم خرجوا اليوم لاعلان تضامنهم مع الشعب اللبناني الشقيق.

واوضح منسق فصائل العمل الوطني فيصل سلامة ان وقفة اليوم جاءت بدعوى من فصائل العمل الوطني للتضامن مع الشعب اللبناني الشقيق في محنته الراهنة اثر الانفجار الهائل الذي وقع في العاصمة بيروت ملحقا الدمار والموت في العاصمة بيروت، مؤكدا ان بيروت كان وما زال حاضنة الثورة الفلسطينية وسنقف الى جانبه باستمرار ضد العدو المشترك وهو الاحتلال الاسرائيلي .

ونقل فيصل ابو حرب تعازيه الحارة للشعب اللبناني الشقيق ، مؤكدا ان بيروت هي من احتضنت الثورة الفلسطينية، وأرسل لها من ارض الاسراء والمعراج كل التضامن والمحبة "لنعلن وقوفنا التام مع اهلنا واحبتنا في لبنان الشقيق".

 

وأشار الناشط حكم طالب الى ان هذه الوقفة جائت للتضامن مع اهلنا واحبتنا في لبنان الشقيق ، مؤكدا ان شعبنا وقيادته وكافة مكوناته السياسية والاجتماعية وقفوا الى جانب اهلنا في بيروت الذين احتضنوا الثورة الفلسطينية عشرات السنوات، ناقلا تعازيه الحارة للشهداء الذين سقطوا في هذه الكارثة الانسانية التي لحقت بشعبنا في لبنان ، املا ان تقف كل الدول العربية والاسلامية بمسؤولية عالية للتخفيف على اهلنا واحبتنا في لبنان الشقيق .

ودعا مسؤول تنظيم الصاعقة في طولكرم خيري حنون القيادة اللبنانية الى تجاوز الكارثة الانسانية التي لحقت بلبنان الشقيق ومحاسبة الفاسدين الذين تسببوا بهذه الكارثة، مؤكدا ان شعبنا بكل فئاته السياسية والوطنية يقفون الى جانب أهلهم واحبتهم في لبنان الشقيق.