"القوى" ترحب بتشكيل لجنة تحقيق في ملابسات مقتل المواطن خليل الشيخ

رام الله - وفا- رحبت القوى الوطنية والاسلامية لمحافظة رام الله والبيرة، بتشكيل لجنة تحقيق في ملابسات مقتل المواطن خليل شحادة الشيخ.

ودعت القوى في بيان صحفي اليوم الخميس، لأخذ زمام المبادرة، وتحمل المسؤولية الوطنية في هذا الظرف السياسي بالغ الدقة لتشكل لجان السلم الاهلي وتعزيز الروابط والقيم النبيلة لشعبنا، ومواجهة مظاهر التوتر والاحتقان، وضبط النفس، وومنع اية تداعيات مخالفة لعادات وقيم وتعاليم شعبنا وتضرب وحدتنا الداخلية التي هي صمام الامان لمواجهة مخططات الاحتلال، ومحاولات تصفية القضية الوطنية لشعبنا.

وأكدت أنها ستقف في وجه كل من يحاول نشر الفوضى، واثارة النزعات والمشاكل من اعوان الاحتلال الذين يحاول في العديد من المناطق ضرب السلم الاهلي، واشعال الفتن، والشجارات العائلية وغير العائلية عبر طرق معروفة لدينا جيدا، مشددة على أن وعي شعبنا وحسه العالي سيفوت الفرصة على هؤلاء.

وطالبت القوى بالوقوف صفا واحدا لضبط الوضع الداخلي على قاعدة المسؤولية الوطنية، والشراكة، وتعزيز لغة الحوار، وحق الاختلاف بعيدا عن التخوين، والتكفير، وتغليب لغة التسامح ومفاهيم المحبة والتضامن الشعبي بديلا للغة التخويف والترهيب، وصون العلاقة التاريخية المبنية على الديمقراطية، وحق الاختلاف السياسي والفكري والتباين التي تحددها وثيقة اعلان الاستقلال، ويحميها القانون الاساسي.