وزيرة الصحة تبحث مع نظيرها الماليزي سبل التعاون في مواجهة جائحة "كورونا"

رام الله- وفا- بحثت وزيرة الصحة مي الكيلة مع نظيرها الماليزي أدهم بابا سبل التعاون في مواجهة جائحة "كورونا".

جاء ذلك خلال اجتماع عبر تقنية "الفيديو كونفرنس" عقدته الكيلة مع وزير الصحة الماليزي وسفير فلسطين لدى ماليزيا وليد أبو علي، اليوم الاثنين، شارك فيه مسؤولون من وزارتي الصحة في البلدين.

وبحث الاجتماع تبادل المعلومات والمستجدات حول فيروس "كورونا" في البلدين، وآليات وطرق الاستجابة والتعامل معه، إضافة إلى التطرق لمسودة مذكرة التفاهم التي يتم إعدادها بين البلدين ومراجعتها، تمهيدا لإعداد صيغة نهائية للتوقيع عليها.

وأكد وزيرا الصحة أهمية تعزيز التعاون في المجال الصحي، خاصة في ظل جائحة "كورونا"، حيث تم الاتفاق على عقد لقاء ثنائي بين الخبراء الفلسطينيين والماليزيين لتبادل التجربة حول "كوفيد 19".

وشكرت وزيرة الصحة، ماليزيا على دعمها لفلسطين في شتى المجالات وأهمها المجال الصحي، مشيدة بما قدمته لدعم استجابة وزارة الصحة لمواجهة جائحة "كورونا".