42 أسيرة في سجون الاحتلال يعشن ظروفا اعتقالية صعبة

رام الله - الحياة الجديدة- أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن 42 أسيرة يقبعن في سجون الاحتلال الإسرائيلي، يعانين من ظروف نفسية واعتقالية صعبة ومضاعفة، في ظل مخاوف من انتشار فيروس "كورونا" المستجد بينهن.

وبينت الهيئة في بيان لها، اليوم الثلاثاء، أن الأسيرات يتوزعن في سجن الدامون حيث تقبع فيه حاليا 34 أسيرة، ومعبار "هشارون" وفيه ثلاث أسيرات وهن: إيلياء أبو حجلة، وربى العاصي، وهدى ياسين، فيما تقبع ثلاث أسيرات في مركز تحقيق المسكوبية وهن: حنين نصار، وإيمان فطافطة، وابتسام شرف، مضيفة أن الاحتلال يواصل عزل الأسيرتين جيهان حشيمة، وفدوى حمادة في عزل الجلمة.

وأوضحت أن الأسيرات الأمهات يعشن حالة نفسية صعبة، وقلق وتوتر نتيجة التفكير بأبنائهن، خاصة أن بعضهم لا يزال صغير السن، الى جانب ويلات السجن ووحشية السجانين.

وتابعت الهيئة إن إدارة سجون الاحتلال، اتخذت قرارات جديدة بشأن قضية الزيارات للأسيرات وتقليص عدد الزائرين لزائر واحد، وأن تكون مرة واحدة بالشهر للأسيرات المقدسيات، فيما ستكون زيارات الأسيرات من الضفة الغربية مرة كل شهرين، وستكون زيارات الموقوفات مرة في الأسبوع.