الاحتلال يحول صحفيا من جنين للاعتقال الإداري

جنين- وفا- حولت سلطات الاحتلال الاسرائيلي الأسير الصحفي مجاهد محمد السعدي (32 عاماً) من جنين إلى الاعتقال الإداري، بذريعة الملف السري.

وذكر ذوو السعدي، أن سلطات الاحتلال احتجزته في زنازين المسكوبية للتحقيق بعد اعتقاله قبل أيام، وأصدرت قرار الاعتقال الاداري، معبرة عن استنكارها وقلقها إزاء هذا القرار التعسفي الظالم.

في سياق آخر، أعلن الأسير المحامي محمود سعيد السعدي ( 40 عاماً) من مخيم جنين، مساء اليوم الخميس، الإضراب المفتوح عن الطعام، احتجاجا على تحويله للإعتقال الإداري  ونقله الى معتقل هداريم.

وذكرت عائلة  المحامي السعدي لـ"وفا"، أن سلطات الاحتلال قامت بنقله من معتقل النقب الى معتقل هداريم، وتعرض لأساليب قمعية بعد تحويله الى الإعتقال الإداري .