وقفتان احتجاجيتان في برشلونة وسرقسطة تنددان بخطة الضم الإسرائيلية

اسبانبا - وفا- شاركت العديد من الأحزاب الإسبانية الداعمة لقضية شعبنا، في وقفة احتجاجية نظمتها جمعية الجالية الفلسطينية، وحركة الـBDS، والبيت الفلسطيني ببرشلونة، الليلة الماضية، رفضاً لقرار دولة الإحتلال الإسرائيلي بضم اجزاء من الضفة المحتلة.

وشارك في الوقفة الإحتجاجية، التي اقيمت أمام دار بلدية برشلونة، ممثلون عن احزاب: الإشتراكي، والشيوعي الكتلاني، واليسار الجمهوري، وبوديمس، والـUGT.CCOO.

وفي سرقسطة، نظم البيت الفلسطيني، بالإشتراك مع الأحزاب الإسبانية وقفة في الساحة المركزية "ساحة إسبانيا"، رفضا لخظة الضم الإسرائيلية.

وطالب المنظمون في الوقفتين، الحكومة الإسبانية والحكومات الأوروبية مجتمعة بالإعتراف بالدولة الفلسطينية رداً على تعنت الاحتلال وتحديه للمجمع الدولي وقراراته الأممية، ودعوها لوقف التعامل مع حكومة الإحتلال وفرض عقوبات عليها حتى تعود عن قراراتها وترضخ للشرعية الدولية.