إخطار رقم "1797"...هدم فوري للمنشآت في الأغوار

الأغوار - وفا- إسراء غوراني

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مؤخرا منشآت زراعية للمواطن مراد جابر في منطقة العقبة بالأغوار الشمالية، بعد تسليمه إخطارا بالهدم تحت رقم 1797، وهي إخطارات جديدة تجيز للاحتلال هدم المنشآت خلال 96 ساعة فقط.

يقول جابر في حديثه، لـ"وفا"، إن سلطات الاحتلال سلمته إخطارا يحمل رقم 1797 بداية شهر أيار الجاري ينص على هدم المنشآت وتسوية الأرض وإعادتها إلى ما كانت عليه سابقا، مضيفا أن الاحتلال هدم المنشآت بعد عدة أيام من تسليمه الإخطار.

ويمتلك جابر خمسة دونمات مزروعة بالعنب في منطقة العقبة، وهي أرض متوارثة من عائلته أبا عن جد.

حالات الهدم والإخطارات بناء على رقم 1797 طالت عشرات المنشآت في مناطق الأغوار الشمالية والوسطى خلال الشهرين الماضيين، حيث كثفت سلطات الاحتلال من استخدامها بشكل ملحوظ.

وفي هذا السياق، أوضح الناشط الحقوقي عارف دراغمة، لـ"وفا"، أن هذا النوع من الإخطارات تم إقراره عام 2018 من قبل حكومة الاحتلال، وهو يخول بالهدم خلال 96 ساعة لأية منشأة مبنية وغير مسكونة، أو قيد الإنشاء.

خلال العامين الماضيين هدمت سلطات الاحتلال حوالي 35 منشأة بناء على هذه الإخطارات، ولكن خلال الشهرين الأخيرين فقط تم تسليم إخطارات من هذا النوع لـ100 منشأة، علما أن الإخطار الواحد من هذا النوع يشمل العديد من المنشآت لعدة سكان، قال دراغمة.

ويفسر دراغمة كثرة استخدام هذه الإخطارات مؤخرا، بمخططات الاحتلال لتسريع عمليات الهدم وفرض السيطرة الكاملة على ما تبقى من أراضي الأغوار لتطبيق بنود "صفقة القرن"، علما أن المناطق الغورية والشفا غورية هي المستهدفة.

ويضيف أن تسارع وتيرة تسليم الإخطارات يتزامن مع نشاطات لجمعيات إسرائيلية تحث حكومة الاحتلال على تطبيق قرارات الهدم بشكل مستعجل.

وتكمن خطورة هذا الإخطار (1797)، وفقا لدراغمة، بسرعة تنفيذه دون إتاحة الفرصة لأصحاب المنشآت اللجوء للمحاكم، كما أن قرارات الاحتلال تنص على أن أي منشأة مقامة على أرض هدم فيها سابقا تهدم فورا دون إخطار مسبق.

إخطار (1797) هو الأخطر على وجود السكان في الأغوار مقارنة بالإخطارات السابقة، قال دراغمة.