تحديد مصير الأولمبياد خلال أسبوع

وكالات- رويترز- الحياة الجديدة- قال مصدران بالحركة الأولمبية لرويترز، اليوم الثلاثاء، إنه سيتم اتخاذ القرار النهائي بخصوص إمكانية تأجيل أولمبياد طوكيو 2020، في الأيام المقبلة.


وازدادت الضغوط على اللجنة الأولمبية الدولية ومنظمي ألعاب طوكيو من أجل تأجيل الأولمبياد، بسبب انتشار فيروس كورونا.

واليوم الثلاثاء، سيعقد شينزو آبي رئيس الوزراء الياباني اجتماعا عبر الهاتف مع توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية.

وقال أحد المصدرين "سيتم إعلان القرار في خلال أيام. الأمر لا يتعلق بأسابيع بل بأيام".

 

وأصرت اللجنة الأولمبية الدولية طويلا على إقامة دورة الألعاب في موعدها، حيث من المفترض أن تنطلق في 24 يوليو/ تموز، لكن انتشار الفيروس من آسيا إلى أوروبا، تسبب في المزيد من الضغوط المتزايدة في ظل معاناة الرياضيين للاستعداد لدورة الألعاب.

وكشفت تقارير صحفية بريطانية، اليوم الثلاثاء، أن اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020، ستعقد اجتماعًا للمجلس التنفيذي يوم الإثنين المقبل لمناقشة تأجيل الدورة.

وبحسب شبكة "سكاي سبورتس" البريطانية، سيجتمع منظمو أولمبياد طوكيو يوم في 30 مارس/ آذار، لمناقشة تأثير فيروس كورونا على قدرة اليابان على استضافة البطولة بشكل آمن وناجح.

وعقب ذلك، سيتم عقد مؤتمر صحفي، للإعلان عما تم الاتفاق عليه، حيث يعتبر قرار التأجيل هو الأقرب.