القدس: الاحتلال يخطر مواطنا بهدم منزله

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- ديالا جويحان- أمهلت سلطات الاحتلال الاسرائيلي المواطن الفلسطيني  منتصر أبو فرحه من سكان رأس العامود في القدس 20 يوما لاخلاء منزله، تمهيداً لهدمه بحجة البناء دون ترخيص.

 وقال أبو فرحه، تم بناء المنزل البالغ مساحته 90م منذ عامين ونصف العام ويسكنه نحو 6 أفراد معظمهم من الاطفال.

ويتابع "داهم موظفو بلدية الاحتلال الثلاثاء الماضي المنزل وسلموني قرارا بهدمه.

وأكد أبو فرحة "يتعرض أبناء مدينة القدس للانتهاك والتشريد جراء سياسات هدم المنازل، مما يضطر المواطن المقدسي للبناء بجانب العائلة لتقليص تكاليف الاجور المرتفعة أمام حجم الضرائب التي تفرض على سكان المدينة".