بارتي تحقق فوزا مهما بشق الأنفس في أديليد

ملبورن - رويترز - واجهت آشلي بارتي المصنفة الأولى عالميا بعض الصعوبات قبل أن تفوز 4-6 و6-3 و7-5 على الروسية أنستاسيا بافليوتشنكوفا اليوم الثلاثاء ببطولة أديليد التي تقام للاستعداد لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس.

وكانت بارتي خسرت في مباراتها الافتتاحية أمام الأمريكية جنيفر برادي في بطولة برزبين الأسبوع الماضي وعانت مرى أخرى في الدور الأول قبل أن تفوز وتنال الثقة قبل انطلاق أولى البطولات الأربع الكبرى.

وخسرت بارتي (23 عاما) المجموعة الأولى أمام بافليوتشنكوفا قبل أن تفوز بالمجموعة الثانية ثم تتقدم 5-2 في المجموعة الحاسمة لكنها تراجعت لتسمح للاعبة الروسية بالتعادل 5-5.

واستعادت بارتي مستواها بعد ذلك وكسرت إرسال بافليوتشنكوفا قبل أن تحسم المباراة في الشوط التالي.

وقالت بارتي للصحفيين ”كان بوسعي بكل تأكيد الوصول إلى مستواي بعض الشيء في لعب التنس والسيطرة على اللقاء في المجموعة الثالثة.

”كل الشكر إلى أنستاسيا.. دائما ما نخوض مواجهات متكافئة... أحاول أن أبذل قصارى جهدي“.

وستخوض اللاعب الأسترالية المباراة المقبلة مع مواطنتها الصاعدة من التصفيات أرينا روديونوفا أو التشيكية ماركيتا فوندروسوفا المصنفة الثامنة التي خسرت أمام بارتي في نهائي بطولة فرنسا المفتوحة العام الماضي.

وحققت روديونوفا، المصنفة 201 عالميا، مفاجأة كبيرة بالتفوق على سلون ستيفنز، بطلة أمريكا المفتوحة سابقا، بنتيجة 6-2 و6-2 على الملعب الرئيسي.