البنك العربي يدعم تجهيز الغرفة الحسية لجمعية سند لذوي الاحتياجات الخاصة

رام الله - الحياة الاقتصادية - قدم البنك العربي مؤخراً دعما لجمعية سند لذوي الاحتياجات الخاصة وأطفال التوحد والاضطرابات العقلية حيث تضمّن ذلك تمويل تجهيز غرفة حسية جديدة للجمعية وكفالة برنامج العلاج التأهيلي لـ 10 أطفال من الفئات الأقل حظاً في المجتمع.
ويأتي دعم البنك العربي ضمن برنامج المسؤولية الاجتماعية (معاً)، وهو برنامج متعدد الأوجه يرتكز على تطوير وتنمية جوانب مختلفة من المجتمع من خلال مبادرات ونشاطات متنوعة تسهم في خدمة عدة قطاعات وهي الصحة ومكافحة الفقر وحماية البيئة والتعليم ودعم الأيتام.
وفي تعليقه على هذه المبادرة أشار جمال حوراني، مدير منطقة فلسطين في البنك العربي أن هذا الدعم لجمعية سند سيوجه للمساهمة بتجهيز غرفة حسية جديدة وذلك بهدف زيادة قدرة الجمعية على استيعاب أعداد إضافية من الأطفال وزيادة عدد المستفيدين إجمالاً، إضافة إلى المساهمة في دفع تكاليف العلاج التأهيلي لعشرة أطفال من ذوي الدخل المتدني الغير قادرين على دفع تكاليف العلاج والتأهيل المناسب لهم.
من جانبها شكرت رئيسة الجمعية دينا الجوهري البنك العربي على تقديم هذا الدعم الذي سيساهم في تحسين مستوى الرعاية والعلاج للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ويعمل على تطوير برامج العلاج بناءً على احتياجات الأطفال ذوي التوحد والاضطرابات العقلية.