القاهرة: فلسطين تشارك في أعمال الدورة الوزارية لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية

القاهرة- وفا- شاركت دولة فلسطين، في أعمال الدورة الوزارية 109 لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية، التي انطلقت اليوم الخميس، بالعاصمة المصرية، القاهرة، برئاسة اليمن.

وأكد المجتمعون ضرورة تضافر جهود الدول العربية للنهوض بالعمل العربي المشترك، وتكثيف الجهود لدعم الاقتصادات العربية، وإعادة الإعمار للدول العربية التي تضررت من أحداث العنف والإرهاب.

وترأس وفد دولة فلسطين بأعمال الدورة، المستشار رزق الزعانين من مندوبية فلسطين بالجامعة العربية.

وقال مندوب اليمن لدى الجامعة العربية، رئيس الدورة الحالية للمجلس رياض العكبري، إن إحدى أهم تحديات الحلم العربي تكمن في التكامل الاقتصادي العربي، وتحقيق الانطلاق في المجال الاقتصادي والعيش الكريم وطموحات وتطلعات المواطن العربي والاستقرار والتقدم.

من جانبه، استعرض الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية محمد الربيع، تفاصيل مذكرة الأمانة العامة للمجلس بشأن المؤشرات الرئيسة للاقتصاد الفلسطيني، والتي تتضمن تقارير البنك الدولي عن ممارسة أنشطة الأعمال في فلسطين، والعراقيل التي يواجهها الاقتصاد الفلسطيني والآثار الاقتصادية والاجتماعية التي نتجت عن وقف المساعدات الأميركية للشعب الفلسطيني.

وقال الـربيع "لا بد من توحيد الجهود على الأرض، خاصة أن المجلس حقق خلال السنوات الماضية كثيرا من الإنجازات وإنشاء شركات عربية قابضة مشتركة، وإن التخطيط يتم حاليا للإعداد لمؤتمر كبير في شهر أذار/مارس للصناعات التحويلية العربية".

وأشار إلى أن الأمانة العامة للمجلس قدمت للاجتماع دراسة حول الواقع العربي، تتناول أهمية تبني استراتيجيات تغيير جذرية، إضافة لاقتراح آليات ومشروعات للتنمية وإعادة الإعمار وأهمية تطوير رؤية استراتيجية متكاملة متوافقة مع طموحات وآمال المواطن العربي، فضلا عن المحاور الرئيسية لمشاريع إعادة الإعمار وأدوار الحكومات والمؤسسات في الدول العربية التي تضررت من أعمال الإرهاب.