تشيلسي يبلغ دور 16 بدوري الأبطال بعد التفوق على ليل

لندن - رويترز - حجز تشيلسي موقعه في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس بفوزه 2-1 على ليل مستفيدا من هدفين في الشوط الأول عن طريق تامي أبراهام والقائد سيزار أزبيليكويتا.

وكان تشيلسي في حاجة إلى فوز من أجل التأهل بعدما أخفق في تحقيق أي انتصار في خمس مباريات بدوري الأبطال في ستامفورد بريدج في أطول سلسلة سلبية للفريق على أرضه بالمسابقة.

واستحوذ تشيلسي على الكرة طويلا أمام ليل الذي تأكد تذيله للمجموعة الثامنة وخاض المباراة بتشكيلة من لاعبي الصف الثاني ورغم ذلك قلص الفارق ثم اقترب من التعادل الذي كان سيطيح بمنافسه.

وأصبح رصيد تشيلسي 11 نقطة في المركز الثاني، خلف بلنسية الذي فاز 1-صفر على أياكس أمستردام، لينتقل الفريق الهولندي إلى الدوري الأوروبي بينما أنهى ليل المسابقة برصيد نقطة واحدة.

وقال فرانك لامبارد مدرب تشيلسي ”كنت أشعر بالتشنج. نحتاج إلى استغلال الفرص بشكل أفضل. عند التقدم 2-صفر كنت أعرف أن الأمور لم تُحسم وعندما سجل ليل كانت النهاية متوترة بشكل أكبر من المفترض“.

وبعد السيطرة على المباراة سجل تشيلسي هدف التقدم في الدقيقة 19 بعد تمريرة من ويليان إلى زميله أبراهام الذي حولها بلمسة واحدة إلى هدف من مدى قريب.

وأضاف الفريق اللندني الهدف الثاني بضربة رأس من أزبيليكويتا بعد ركلة ركنية نفذها الظهير الأيسر إيمرسون في الدقيقة 35.

وقلص لويك ريمي، مهاجم تشيلسي السابق، الفارق للفريق الفرنسي في الدقيقة 78 قبل أن يهدر فرصة لإدراك التعادل في الوقت بدل الضائع بعدما سدد نحو الحارس كيبا أريزابالاجا.

وبهذه النتيجة ضمنت الفرق الإنجليزية الأربعة، وهي ليفربول ومانشستر سيتي وتوتنهام هوتسبير إضافة إلى تشيلسي، الظهور في دور الستة عشر للمسابقة.

وتلقى تشيلسي دفعة في المباراة بعودة قلب الدفاع أنطونيو روديجر الذي لم يكن شارك سوى في 45 دقيقة هذا الموسم بسبب الإصابة.