"لجنة الاسعاف الخاص" تناقش سبل الارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين


رام الله- الحياة الجديدة- عقدت لجنة الاسعاف الخاص والجمعيات والبلديات، أمس، في قاعة بلدية بيرزيت، اجتماعا لمناقشة عمل الاسعاف الخاص، وسبل الارتقاء بخدماته المقدمة للمواطنين.
 وشارك في الاجتماع، رئيس اللجنة جودت المحتسب، واعضاء اللجنة حازم مصاروة، وضياء صبارنة، واصحاب مراكز الاسعاف الخاص، وموظفي الاسعاف في البلديات والجمعيات.
ويأتي الاجتماع إثر تحقيق صحفي لـ "الحياة الجديدة" عن الاسعاف بعنوان "سماسرة الإسعاف".. سيف مسلط على رقاب الموجوعين والمكلومين، نشر في السابع عشر من الشهر الحالي. 
وأشار  بيان صحفي صدر عن اللجنة امس، وتلقت "الحياة الجديدة" نسخة منه عبر البريد الإلكتروني، إلى أن المحتسب عرض في الاجتماع اهم النقاط التي تمت مناقشتها مؤخرا، مع مدير عام الاسعاف والطوارئ في وزارة الصحة د.مصطفى القواسمي بحضور جميع الجهات ذات الخصوص من جميع المناطق من الشمال والوسط والجنوب. 
وحسب البيان، تناول الاجتماع أهم الامور المتعلقة بتميز عمل الاسعاف الخاص، وتقديم الخدمة الافضل للمواطن من خلال اسلوب اختيار الأجهزة المتقدمة في مجال الاسعاف والطوارئ كجهاز الـ "AED"، وايضا اختيار الطواقم الطبية العاملة في سيارات الاسعاف والتنسيق لحماية الطواقم الطبية صحيا من خلال اخذ التطعيمات اللازمة.
 كما تمت مناقشة موضوع الشارة، واعتماد الالوان الخاصة بالاسعاف، وإمكانية تطبيقها وتبيان الجهات القانونية المخولة بفرض العقوبات الخاصة من الناحية الطبية ومن الناحية المرورية. كما تطرق المجتمعون الى موضوع تسعيرة الاتعاب الخاصة بنقل المرضى والمصابين وحالات الوفاة، وضرورة مراعاة المناطق الجغرافية والبعد والانتظار في اغلب الاوقات.
وأشارت اللجنة الى  إن مراكز الاسعاف الخاص تقوم بدفع ضرائب وهذا يزيد العبء عليها، وتمت أيضا مناقشة موضوع الزي الموحد لطواقم الاسعاف الخاص والظهور بمظهر لائق ومميز. 
وأكدت جميع مراكز الاسعاف المشاركة في الاجتماع أهمية التنسيق ما بين الاسعاف الخاص وجميع المؤسسات العاملة في فلسطين بمجال الاسعاف والطوارئ مثل جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني، وإسعاف المستشفيات وتوزيع الادوار والمسؤوليات على الجميع، وضرورة الالتزام بموضوع التواصل ما بين المراكز ودائرة الاسعاف بوزارة الصحة وبالعكس، وذلك من خلال اللجنة ومع أي جهات اخرى كوسائل الاعلام والجمعيات وشركات التأمين.
وأكدت لجنة الاسعاف الخاص والجمعيات والبلديات على العمل الجاد والدائم من جميع جهات الاسعاف الخاص والالتزام بالأنظمة والقوانين المعمول بها، وانها ستبذل اقصى جهدها لرفع مستوى الخدمة للمواطنين، لتوفر خدمة مميزة "لا سيما وأن هناك عدم تقبل لمفهوم الاسعاف الخاص بمفهومه التطوري والتقدمي من قبل بعض المواطنين وبعض وسائل الاعلام بقصد او دون قصد" بحسب اللجنة.