4 نصائح لنتحكم بغضبنا

جميعنا يغضب، ونغضب لنفس الأسباب تقربياً، فمن منا لم ينتابه الغضب في زحمة السير، أو أخذ تنفسه يتصاعد بسرعة خلال مشاهدة فريقه المفضل يخسر في دوري ما وغيرها من الأسباب، ولكنّ الفرق في تلك المواقف، أن هناك من ينتابه الغضب بوتيرة مقبولة، وهناك من يشعر بالغضب بانفعال شديد. لذا حاولنا أن نجمع لكم في هذا المقال أهم 4 نصائح يمكن أن تساعدكم لتتحكموا في غضبكم.
الاسترخاء
يساهم الاسترخاء في تهدئة مشاعر الغضب والتحكّم بها، ويمكن تلخيص تقنية الاسترخاء من خلال اتباع خطوات بسيطة، أولاً نقوم بأخذ نفس عميق في مكان هادئ، من ثم نتخيل تجربة تساعدنا في الوصول إلى الاسترخاء، ويفضل أن تكون تلك الخظوات مصحوبة بالاستماع إلى الموسيقى، لما لها من قدرة تخلصنا من التوتر والقلق والإجهاد، لذا ينصح بالاستماع إلى موسيقانا المفضلة.
ممارسة التمارين الرياضية
تساعد مارسة الأنشطة الرياضية كالمشي والركض وغيرها من الأنشطة البدنية، في الحدّ والتقليل من التوتر المسؤول عن الشعور بالغضب، لأنّها تعزّز قدرة الجسم على إنتاج الإندروفين وهو أحد النواقل العصبية الطبيعية التي تحسّن الحالة النفسية، وبالتالي تتمّ السيطرة على الغضب.
حاول بالضحك
قد يجد البعض الأمر غريباً، ولكن جرّب أن تتخلص من غضبك من خلال استخدام الفكاهة للتخلّص من التوتر ومواجهة الأمور المسبّبة للشعور بالغضب، مع مراعاة تجنب السخرية التي تؤذي المشاعر.
راقب طريقة تفكيرك وحديثك
حاول التخلي عن أي وسائل غير مفيدة أثناء تفكيرك، إذ يُنصح بالتروي للحظات قبل البدء بالتحدّث في لحظة الغضب، وذلك لترتيب أفكارنا، فكثير من الأشخاص يندمون لاحقاً على قول أشياء غير مناسبة في حينها. لذا علينا أن نجرّب التعبير عن الغضب بعد الهدوء والتفكير بوضوح، حتى لا نتسبّب في إيذاء الآخرين.