وزراء الخارجية العرب يناقشون اليوم قضايا محورية تتعلق بالقضية الفلسطينية

القاهرة - وفا- يعقد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، اليوم الثلاثاء، في القاهرة، اجتماع أعمال الدورة العادية الـ 152 يناقش خلالها اربعة بنود تتعلق بالقضة الفلسطينية.

وقال السفير المناوب في الجامعة العربية مهند العكلوك، إن البنود التي تتعلق بفلسطين تتعلق بالتطورات السياسية، والانتهاكات الاسرائيلية بالقدس، وباللاجئين ودعم وتجديد التفويض للأونروا، والأسرى وعميلات الهدم وغيرها من الاعتداءات الاسرائيلية، وبدعم موازنة دولة فلسطين.

واكد العكلوك في تصريحات لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية صباح اليوم، أن هناك فقرات خلال مناقشة البنود ستؤكد على عزم الدول الاعضاء في الجامعة العربية وللمرة الاولى اتخاذ إجراءات عقابية سواء سياسية او دبلوماسية او اقتصادية ضد اي دولة تعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وسيكون الأمر عائدا في هذه الاجراءات لكل دولة حسب ما ترتئيه.

وأوضح العكلوك أن تم الطلب من الدول العربية باتخاذ إجراءات حقيقية بهذا الخصوص، إضافة الى دعم طلب فلسطين من خلال مرافعات خطية في الدعوة التي قدمتها امام الجنائية الدولية ضد الولايات المتحدة الامريكية رفضا لقرارها نقل سفارتها الى القدس.

وقال السفير المناوب لدى الجامعة العربية إنه سيتم خلال اجتماع وزراء الخارجة بحث مناقشة التجديد لتفويض وكالات الأونروا لثلاث سنوات أخرى والتواصل مع كافة دول العالم بهذا الخصوص لحشد الدعم اللازم لأوسع تصويت ممكن لتجديد التفويض في الاجتماع المقرر في الخامس عشر من شهر نوفمبر القادم.

واضاف العكلوك ان دولة فلسطين ستشكر كافة الدول الملتزمة بدعم خزينة دولة فلسطين وستطالب بتوفير شبكة الأمان المالية بقيمة 100 مليون دولار شهريا.