اليونيفيل: نتابع التطورات في لبنان ومن المهم ضمان الأمن والاستقرار

بيروت- وفا- قال المتحدث الرسمي باسم "اليونيفيل" اندريا تيننتي، إن اليونيفيل تتابع عن كثب التطورات في لبنان وفي المنطقة ككل، ومن المهم للغاية ضمان الأمن والاستقرار على طول الخط الأزرق، ونعمل بنشاط مع الأطراف وعلى الأرض لتحقيق هذه الغاية.

وأكد في تصريحات للوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، أن "جنود حفظ السلام التابعين لليونيفيل، جنبا الى جنب مع القوات المسلحة اللبنانية، يحافظون على وجود عملياتي مستمر على طول الخط الأزرق ليلا ونهارا، وإن رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام اللواء ستيفانو دل كول على تواصل تام مع الأطراف لمنع أي سوء فهم أو حوادث قد تعرض وقف الأعمال العدائية للخطر".

وقال تيننتي "نواصل حض الأطراف على ممارسة أقصى درجات ضبط النفس، عملا وقولا، والاستفادة من آلية الارتباط والتنسيق التي تضطلع بها اليونيفيل لإثارة أي مسألة ذات أهمية في ظل البيئة المتوترة الحالية".

وأضاف: "بينما نتابع هذه التقارير عن كثب، بما في ذلك اتصالاتنا بالسلطات اللبنانية، لا تستطيع اليونيفيل التعليق على أي حوادث تقع خارج منطقة عملياتنا، أما في منطقة عملياتنا، نرفع على الدوام تقارير ونحتج على كل انتهاك جوي نلاحظه"، مشيرا إلى أن أن تقارير اليونيفيل تشكل الأساس لتقارير الأمين العام للأمم المتحدة إلى مجلس الأمن في هذا الصدد.