جماهير غفيرة تشيع جثامين ثلاثة شهداء شمال قطاع غزة

غزة – الحياة الجديدة – عبد الهادي عوكل- شيعت جماهير غفيرة، اليوم الأحد، جثامين ثلاثة شهداء ارتقوا في قصف إسرائيلي فجر أمس شمال بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

والشهداء الثلاثة: محمود عادل الولايدة (24 عاما)، ومحمد فريد أبو ناموس (27 عاما)، ومحمد سمير الترامسي (26 عاما)، قضوا في قصف مدفعي وجوي اسرائيلي قرب السياج الفاصل شمال قطاع غزة.

وشارك آلاف المواطنين في تشييع الجثامين الذي انطلق من مستشفى الاندونيسي شمال قطاع غزة، باتجاه مسجد القسام في مشروع بيت لاهيا لأداء صلاة الجنازة عليهم قبل مواراتهم الثرى.

وندد المشيعون بجرائم الاحتلال الإسرائيلي المستمرة بحق قطاع غزة، واستمرار الحصار الظالم.

يشار إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي زعمت ليلة أمس، أنها رصدت مجموعة من الشبان تتسلل من شمال بيت لاهيا عبر السياج الفاصل، قبل أن تستهدفهم بالطائرات والمدفعية.

ووصلت جثامين الشهداء الثلاثة بالإضافة إلى إصابة رابع بجراح خطيرة، فجر اليوم إلى المستشفى الأندونيسي شمال قطاع غزة.

الجدير ذكره، أن الأسبوعين الماضيين شهدا عمليات فردية قرب السياج الفاصل، أسفرت عن استشهاد نحو تسعة مواطنين شرقي خانيونس، ودير البلح وجباليا، وشمال بيت لاهيا.