مجلس أمناء جامعة الأقصى يؤكد دعمه لمواقف الرئيس عباس ويشيد بإدارة الجامعة

غزة ـ الحياة الجديدة – أكد مجلس أمناء جامعة الأقصى في غزة , اليوم الأحد , إصراره بالمضي قدما للحفاظ على المسيرة التعليمية واستقرار الجامعة واستمرار تقدمها والحفاظ على حالة التوافق التي تعيشها الجامعة.

وجاء ذلك في بيان صحفي أصدره مجلس الأمناء خلال اجتماع له بحضور الدكتور كمال الشرافي رئيس الجامعة لبحث سير العمل في الجامعة الاطلاع على سير الامتحانات والاستعدادات لاستقبال العام الجديد متطرقا الى حالة اللغط التي سادت الأجواء في الفترة الأخيرة.

وقدم رئيس الجامعة تقرير حول زيارة الوفد الكويتي الذي تم استضافته في جامعة الاقصى وقدر مجلس الامناء جهود ادارة الجامعة وموظفيها في تسهيل عمل الوفد وعبر عن سعادته من حجم العقود التي ابرمت في جامعة الاقصى مع ابنائنا الخريجين ودعوا لبذل مزيد من الجهد لتامين اماكن عمل في دول عربية أخرى.

كذلك اطلع مجلس الأمناء على برنامج زيارة معالي الوزير أ.د. محمود أبو مويس للمحافظات الجنوبية وقد رحب مجلس الأمناء بهذه الزيارة، وناقش سبل انجاح الزيارة بما يخدم المسيرة التعليمية ومؤسساتنا التعليمية. ومناقشة كل قضايا الجامعة معه.

كذلك أثنى مجلس الأمناء على دور إدارة الجامعة برئاسة د. كمال الشرافي وكل العاملين فيها للدور الذي تقوم به بالحفاظ على استقرار وتقدم وتطوير الجامعة.

وأكد مجلس الأمناء على دعمه الصريح لفخامة الرئيس أبو مازن في كل ما يتعلق بسياساته ومواقفه الوطنية في مجابهة الهجمة الأمريكية الصهيونية العنصرية ضد م.ت.ف، وتمسكه الثابت بالحقوق السياسية لشعبنا وفي مقدمتها إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.