الاحتلال يواصل تهويد مدينة القدس المحتلة.. أعمدة وأسلاك شائكة في محيط المدينة

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- ديالا جويحان- أقدمت ما تسمى سلطة الطبيعة وبلدية الاحتلال، اليوم الاربعاء، على وضع أعمدة واسلاك شائكة مع بوابة حديدية  تفتح وتغلق بأمر سلطات الاحتلال، بدءً من محيط مغارة الكتان- سليمان الواقعة في شارع سلطان سليمان حتى نهاية درجات باب العامود" بوابة دمشق".

وقال التجار في محيط مغارة الكتان " سليمان" في القدس، إنه ومنذ ساعات مساء أمس الثلاثاء وحتى ساعات نهار اليوم فرضت بلدية الاحتلال واقعاً جديداً في المنطقة، بعد استخدامها جرافة لوضع الاعمده الحديدية والاسلاك الشائكة، وجرف بعض الاشجار والمقاعد الحديدية التي كان المواطنون يستخدمونها للجلوس كاستراحة بعد خروجهم من داخل اسواق البلدة القديمة.

وأضاف التجار في حديث لـ" الحياة الجديدة"، أن سلطات الاحتلالال تسعى في تقييد وحصار كافة المداخل المؤدية لباب العامود الذي يعد الشريان الرئيس المؤدي لكافة ابواب البلدة القديمة واسواقها بكنائسها ومساجدها الاسلامية، مؤكدين أن ذلك لن يخفي عربية واسلامية المدينة التاريخية.

وكانت سلطات الاحتلال نشرت عدة نقاط مراقبة حول ابواب البلدة القديمة، ثلاثة منها في محيط باب العامود، لتنغيص حياة المواطنين من خلال حجز وتفتيش وتدقيق هوياتهم عند الدخول والخروج من وإلى البلدة القديمة.