الزعنون: الأيام المقبلة عصيبة والمطلوب الالتفاف حول القيادة لمواجهة المؤامرة الاسرائيلية الأميركية

رام الله- وفا- قال رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون، إن الأيام المقبلة عصيبة، والمطلوب من أبناء شعبنا بفصائله وقواه السياسية، الالتفاف حول قيادته للوقوف في وجه المؤامرة الاسرائيلية الاميركية.

وأوضح الزعنون في حديث لإذاعة "صوت فلسطين"، صباح اليوم الثلاثاء، أن التحضيرات جارية لعقد المجلس المركزي في الوقت المناسب، مرجحا أن يتم عقده عقب الورشة الاقتصادية التي دعت لها الولايات المتحدة الأميركية في المنامة.

 ودعا إلى التآزر والالتفاف حول القيادة في تصديها لصفقة القرن، مؤكدا ان ما يجري يستوجب التوحد ضد هذه المخططات التصفوية، مشيرا الى عقد اجتماع لأعضاء المجلس الوطني المتواجدين في الاردن قريبا لبحث المستجدات وبحث سبل التصدي لمؤتمر المنامة.