قصة الجامايكي الذي التقط سيلفي مع ميسي

سلطت صحيفة آس الإسبانية الضوء على اللاعب الذي التقط صورة سيلفي مع ليونيل ميسي في نهائيات كوبا أمريكا 2015. وفاجأ هذا الرجل الجميع بعد فوز الأرجنتين على جامايكا بهدف نظيف بالتقاط صورة سيلفي مع معشوقه ميسي، الأمر الذي دعا الكثيرين للتساؤل: هل جاءت جامايكا من أجل جولة سياحية؟!. إلا أن الصحافة التشيليانية تعاملت مع الموقف بشكل مختلف حيث قالت أن ميسي هو أفضل لاعب في العالم وإنها فرصة فريدة من نوعها لالتقاط صورة معه، فيما علق اللاعب الجامايكي نفسه قائلاً: إنني أغتنم هدية تذكارية لبقية حياتي، في حين قال ميسي: لقد كنت أفكر في المباراة ولقد تفاجئت. حتى شاهدة التليفون المحمول، لم أكن أعلم ما حدث، ثم أدركت بعد ذلك. إنه لشئ لطيف عندما يطلب منك زميل شيئاً ما. هذا الرجل الذي نحكي عنه هو ديتشورن براون، وهو يلعب لنادي فاليرينجا النرويجي، وقع لهم في مارس، وكان يلعب في الدوري الأمريكي مع فريق كولورادو رابيدز، وهو يملك رقماً مهماً هناك حيث أنه صاحب ثالث أعلى هدف في تاريخ الدوري، سجله في الدقيقة 15 ضد سياتل. جدير بالذكر أن فريق فاليرينجا سوف يواجه ريال مدريد الإسباني اليوم في مباراة ودية، وربما يكرر براون نفس الشئ مع نجوم الميرينجي بعد انتهاء اللقاء.