بيرزيت: افتتاح معرض "ما ننسى" في الذكرى الـ 71 على النكبة

رام الله- الحياة االثقافية- افتتح وزير الثقافة عاطف أبو سيف معرض صور "ما ننسى" الذي يوثّق تفاصيل "النكبة الفلسطينية"، في حوش دار قسيس بالبلدة القديمة في بيرزيت أمس الخميس.
واشتمل المعرض الذي نظم بالتعاون مع جمعية السباط للحفاظ على التراث في الناصرة وبلدية بيرزيت، على أكثر من مئة صورة تجسد واقع الحياة الفلسطينية قبل النكبة ومعاناة الشعب الفلسطيني، وصور للقرى والمدن والبلدات الفلسطينية المُهجرة.
وقال أبو سيف إن "النكبة ليست ذكرى للاحتفال، بل مناسبة للألم، ولاستعادة ما عاناه شعبنا على يد الاحتلال الإسرائيلي، ومحاولة اجتثاثه من أرضه، نحن اليوم في بيرزيت في الذكرى الحادية والسبعين للنكبة في متحف الصورة الذي نسعى للتطوير عليه وتحويله لمركز ثقافي ثابت".
وأشار إلى أن "الشعب الفلسطيني يعيش النكبة يومياً، وكل محاولات الاحتلال لتبييض جرائمه لم ولن تثني أحرار العالم عن دعم شعبنا، وسيبقى صامدا في أرضه، وأن هذه الصور تجسد حياتنا الحقيقية قبل النكبة والواقع الذي نعيشه في ظل سياسات الاحتلال الإسرائيلي الرامية لتهويد الزمان والمكان والشجر والحجر".
وتحدث رئيس بلدية بيرزيت إبراهيم السعد عن ترميم متحف الصورة والتطوير عليه بالتعاون بين البلدية ووزارة الثقافة، داعياً الوزارة للعمل المشترك من أجل تنشيط الحركة الثقافية في البلدة القديمة في بيرزيت.