90 أسيرا في معتقل "النقب" أمضوا الليلة الماضية وهم مقيدون بأسرّتهم

رام الله- وفا- أمضى 90 أسيرا في قسم (3) في معتقل "النقب الصحراوي" الليلة الماضية وهم مقيدون بأسرة النوم "بالأبراش"، لافتاً إلى أن القسم مجرّد من الأغطية، والفرشات، ومن أي مقتنيات.

وأوضح نادي الأسير، في بيان، صدر عنه اليوم الثلاثاء، أن إدارة المعتقل تُطالب الأسرى داخل القسم بتقديم تعهد بعدم حرق الأغطية في حال إدخالها، بالمقابل أبلغ الأسرى الإدارة أنه لا يوجد من يمثلهم تنظيماً بعد خطوة حل التمثيل التنظيمي داخل القسم، وبالتالي لا يوجد من يتعهد لهم.

يذكر أن معتقل "النقب" يتعرض منذ الـ19 شباط/ فبراير الماضي إلى عمليات قمع واقتحامات مكثفة، بعد نصب إدارة المعتقل أجهزة تشويش في محيط الأقسام، وبلغت ذروتها أول أمس بعدما أقدمت قوات القمع على الاعتداء على أسرى قسم (4) أثناء عملية نقلهم إلى قسم (3)، حيث استخدمت الرصاص وقنابل الصوت والغاز ضدهم.

هذا وتعتبر عملية القمع هذه الأشد منذ سنوات في معتقل "النقب الصحراوي" سبقها عملية قمع في معتقل "عوفر" بداية العام الجاري.

هذا وحمّل نادي الأسير مجدداً إدارة معتقلات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة ومصير الأسرى داخل معتقل "النقب".