الحراك الشبابي: شعبنا خرج في غزة رفضا لكل الإجراءات غير القانونية لحماس

رام الله- وفا- قال محمد التلولي الناشط في الحراك الشبابي في قطاع غزة، إن المواطنين في قطاع غزة خرجوا للتظاهر ضد كل الإجراءات غير القانونية التي تفرضها سلطة الأمر الواقع في القطاع، حركة حماس.

وأضاف في حديث لتلفزيون فلسطين أن الضرائب التي تفرضها حركة حماس على المواطنين في قطاع غزة هي ضرائب غير قانونية، وتجبى لصالح قيادات ومنتفعين للحركة، حيث بات كثير من هؤلاء يصنفون ك"مليونيرية"، بدل أن تصرف في الطرق التي جبيت من أجلها وتقديم خدمات للمواطنين وبناء مرافق عامة.

وتابع أن حماس، ترفض كل من هو خارج اطارها ومرجعيتها السياسية والدينية، وتواصل قمع المتظاهرين والإعلان للعالم وللقيادة رفضها للانتخابات وأن يكون قرارها فلسطين، بل إنها تمارس أجندات خارجية، وتحاول إقامة دولة في غزة على حساب المشروع الوطني، إلى جانب حالة الاستنزاف لأبناء شعبنا وطاقاتهم.

وقال إننا نريد من حماس الاستجابة فورا لمطالب الجماهير وإلغاء الضريبة، وإن هذه المسيرات ستبقى مستمرة حتى تحقيق أهدافها، فشعبنا "لم تعد تنطلي عليه شعارات المقاومة، وسلاح حماس لم ينتج لنا حرية، وهي تتحمل كل المصائب وما يحدث في غزة".

واستدرك أن الحراك الشبابي أطلق على هذه المسيرات، مسيرات وسلسلة "ترانس" الكبرى، وأن ما حدث هو بداية لسلسة أنشطة وفعاليات.