أوروغواي تصدر طابعا بريديا تخليدا لاعترافها بدولة فلسطين

مونتيفيديو -وفا-  أصدرت الأورغواي طابعا بريديا تخليدا لاعترافها بدولة فلسطين.

وحيا سفير دولة فلسطين لدى أوروغواي وليد عبد الرحيم، خلال حفل إطلاق الطابع، الجهود المشتركة التي أدت لإصدار هذا الطابع للفنان الفلسطيني عماد أبو اشتية، وما يحمله من معاني لقوة الإرادة للشعب الفلسطيني وإيمانه الكامل بالسلام العادل، ومعاني الثبات بالأرض كشجر الزيتون والأمل دائما في المستقبل.

وشكر حكومة وشعب أوروغواي على ثبات دعمهم الكامل من أجل تطبيق قرارات الأمم المتحدة للوصول لإقامة الدولة الفلسطينية خاصه في هذا الوقت التي يقوم بها الرئيس محمود عباس بزيارة الأمم المتحدة ويترأس مجموعة الــ77 والصين.

وأكد العمل المستمر على صعيد العلاقات الثنائية في كافة المجالات، وأن رسالة فلسطين للسلام ستصل إلى بقاع العالم من خلال هذا الطابع الهام.

من ناحيته، أكد وزير خارجية أوروغواي بالوكالة السفير ارييل بيركامينو على استمرار دعمها للدولة الفلسطينية منذ عام 1947، ودعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وحقه في تقرير المصير وحق عودة اللاجئين إلى ديارهم، وأن إصدار هذا الطابع البريدي هو تأكيد على اعتراف ودعم  بلاده للدولة الفلسطينية المستقلة.

بدورها، أشارت رئيسة البريد الوطني في أوروغواي سولانج مورييرا إلى المعاني الكبيرة لإصدار الطابع البريدي الذي يخلد اعتراف أوروغواي بدولة فلسطين، ويعبر عن العلاقات المتينة بينهما، وإلى المعاني الرمزية لهذه اللوحة التي تم اختيارها من بين اللوحات الكثيرة بالتنسيق بين سفارة فلسطين والبريد الوطني.

وحضر الحفل، مسؤولون في القسم الثقافي بوزارة الخارجية، وأعضاء السلك الدبلوماسي والمنظمات الدولية و منظمات حقوق الإنسان وأصدقاء فلسطين.