الرجوب يؤكد ضرورة إنهاء ترتيبات لقاء منتخبنا مع الامارات

رام الله - شدد رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب على ضرورة الوقوف وإنهاء كافة الترتيبات التنظيمية الخاصة باللقاء الذي سيخوضه منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم أمام شقيقه الإماراتي في الثامن من شهر أيلول/سبتمبر المقبل، على استاد الشهيد فيصل الحسيني في ضاحية الرام شمالي القدس المحتلة وذلك ضمن التصفيات المزدوجة لكأس العام 2018 وكأس آسيا 2019.

جاء حديث الرجوب خلال ترؤسه اجتماع للجنة المنظمة لهذا الحدث، والذي تم عقده ظهر اليوم السبت، في مقر الاتحاد بالرام، بحضور عضو اتحاد كرة القدم مدير اللجنة المنظمة يوسف لافي، وأمين عام الاتحاد منسق أعمال اللجنة وعبد المجيد حجة، وأعضاء كافة اللجان المختلفة المكونة من اللجنة المالية، لجنة الإتصال والتنسيق، ولجنة الملاعب والتجهيزات الفنية، ولجنة البرتوكول والمراسم، ولجنة الأمن والمرافقات، واللجنة الإعلامية، ولجنة التسويق، واللجنة الطبية ولجنة التطوع والجمهور.

وشدد الرجوب على أهمية الحفاظ على الملعب البيتي لللمنتخبات والفرق الفلسطينية خاصة في ظل ممارسات الإحتلال الإسرائيلي الساعية إلى إيقاف تطور الرياضة الفلسطينية وإرجاعها إلى نقطة الصفر.

وأشار إلى أن إقامة مباراة منتخبنا أمام المنتخب الإماراتي تتمحور حول 3 عناصر أساسية هي: الجانب التنظيمي على جميع المستويات الفنية والإدارية واللوجستية سواء كان ذلك داخل الملعب أو خارجه وذلك حسب مواصفات ومتطلبات الإتحادين الآسيوي والدولي، والجانب الإعلامي الذي يجب أن يكون من خلال التواصل مع كافة وسائل الإعلام المحلية والإقليمية والدولية من أجل ضمان تغطية مميزة لهذا الحدث الهام وإيصال الرسالة الرياضية الوطنية الفلسطينية لجميع أنحاء العالم، أما الجانب الثالث فقد تمحور حول حشد الجمهور إلى مدرجات استاد الشهيد فيصل لمؤازرة منتخبنا في هذه المباراة الهامة وضرورة وضع خطة واضحة بهذا الشأن.

واعتبر الرجوب أن تحقيق الفوز في هذه المباراة وكسب النقاط الثلاث هو الأهم، ولكن تثبيت الملعب البيتي من خلال تلاشي أي خلل تنظيمي على المستوى الفني والإداري أيضا هام، مشيرا إلى أن الإتحاد مُقبل على استضافة مجموعة من المباريات والأحداث الهامة خاصة استضافة التصفيات الآسيوية للناشئين منتصف أيلول/سبتمبر القادم، والتصفيات الآسيوية للشباب بداية تشرين الأول/أكتوبر المُقبل.

يشار إلى أن الإتحاد سيواصل عقد إجتماعاته خلال الفترة القادمة، وذلك من أجل الوقوف على آخر المستجدات.

وفا