أمستردام تُلغي اتفاق توأمة مع تل أبيب ومئات الفنانين يقاطعون اسرائيل

كشفت القناة الإسرائيلية الثانية، عن أنّه تمّ إلغاء خطة ربط مدينتي أمستردام وتل أبيب كمدينتين توأمين الخميس الماضي، بعد أن قامت مجموعات مؤيدة للفلسطينيين بممارسة ضغوط جمّة على رئيس بلدية العاصمة الهولندية للتراجع عن اقتراحه.

وأضافت "إنّه بعد أن رئيس البلدية تعرض لانتقادات من الأحزاب اليسارية المحلية والناشطين المؤيدين للفلسطينيين بعد أعلن عن عزمه  تشديد الروابط بين أمستردام وتل أبيب.

في السياق ذاته، أعلن نحو 700 فنان ومثقف، من دول مختلفة، مقاطعتهم لإسرائيل، "إلى أنْ ينتهي القمع الاستعماري للفلسطينيين"، وفقًا لرسالة وقعها هؤلاء الفنانين.

وجاء في الرسالة، التي نشرتها صحيفة "الغارديان" البريطانية، أنهم لن يستمروا في علاقة العمل المعتادة مع "إسرائيل"، وتشمل المقاطعة عدم قبول الدعوات الموجهة من "إسرائيل" وعدم قبول التمويل من أي مؤسسة إسرائيلية مرتبطة بالحكومة "الإسرائيلية".

وأشارت الرسالة إلى العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة صيف عام 2014، الذي أودى بحياة أكثر من 2100 فلسطيني، بوصفه السبب الرئيسي للمقاطعة، وأوضحوا أن الكارثة الفلسطينية مازالت مستمرّة.

كما أشاروا إلى اعتداءات الحكومة الإسرائيلية على المؤسسات الثقافية الفلسطينية ومنع العاملين في المجال الثقافي من حرية الحركة، في حين تُقدّم الفرق المسرحية الإسرائيلية عروضًا في المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، وهي الفرق المسرحية نفسها التي تقوم بجولات عالمية كشكل من أشكال الدبلوماسية الثقافية، دعمًا للمنتج الإسرائيلي.