الحكومة تدعو أبناء شعبنا الى أوسع حملة مساندة للأسرى

رام الله - شددت حكومة الوفاق الوطني، على أن نضال وكفاح الأسرى في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي يعد رأس حربة نضالنا الوطني، ورمزا عالميا للدفاع عن القيم والصفات الانسانية وعلى رأسها الحرية.

ودعا المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، جميع أبناء شعبنا في كافة أماكن تواجده الى أوسع حملة مساندة شعبية لكفاح ابطالنا الاسرى.

وجدد الدعوة الى وحدة الصف الفلسطيني والمسارعة في إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية التي لا بديل عنها في مواجهة التحديات، والى مزيد من الالتفاف حول الشرعية من اجل حماية المصالح الوطنية العليا ومن اجل تحقيق الحلم الفلسطيني بإقامة دولتنا المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية.

ودعا المتحدث الرسمي، حركة حماس الى إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية، وقال: إن أسرانا الأبطال في معتقلات الاحتلال والقدس عاصمة دولتنا، يستحقون إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الوطنية، بل أنهم بأمس الحاجة إليها من أجل تحقيق الحلم الوطني.