البكري: الرئيس يوعز بعلاج سائحه مصرية قبطية

بيت لحم- وفا-  قال محافظ محافظة بيت لحم اللواء جبرين البكري اليوم الأربعاء، إن الرئيس محمود عباس أعطى أوامره الفورية لعلاج السائحة والحاجة القبطية المصرية سيسيل فهمي إبراهيم وهي من وفود الحجيج المصري الذين يزورون كنيسة المهد بمناسبة أعياد الفصح المجيدة بعد أن سقطت خلال تواجدها في أحد فنادق بيت لحم مع ابنتها التي فقدت زوجها خلال التفجيرات الأخيرة بمصر.

وقال البكري إن سائحة مصرية قبطية مسنة تزور بيت لحم هي وابنتها ضمن وفود الحجاج المصريين من الأقباط سقطت في مدينة بيت لحم وتم تحويلها إلى أحد المستشفى لتلقي العلاج حيث تقطعت السبل بها وعند وصول القضية الى المحافظ عبر الجهات المعنية قام برفع القضية الى مكتب الرئيس محمود عباس الذي أعطى أوامره الفورية بتبني علاج الضيفة المصرية فورا وتوفير كافة الاحتياجات لها ولابنتها فورا.

وأضاف المحافظ إنه بناء على تعليمات وتوجيهات الرئيس تم تحويل الضيفة المصرية المصابة بكسر في العمود الفقري الى مستشفى الجمعية العربية للتأهيل ببيت جالا وتوفير جميع أشكال العلاج الطبي لها إلى جانب توفير الاحتياجات لهن باعتبارهن ضيفات عزيزات مكرمات بين أهلهن وشعبهن الفلسطيني.

وأردف إن تعليمات وتوجيهات الرئيس تنص على توفير كافة الاحتياجات للمسنة المصابة وابنتها، حيث لا تقتصر هذه الاحتياجات على العلاج الطبي فقط بل على كل الاحتياجات طوال فترة بقائهن في فلسطين إلى حين عودتهن سالمات الى جمهورية مصر العربية.

وأكد المحافظ البكري أن جميع الجهات المعنية تنفذ تعليمات الرئيس محمود عباس لضمان حصول ضيوف فلسطين قيادة وشعبا ومقدسات على أفضل وسائل الراحة لهن حتى عودتهن سالمات.