الاحتلال يفرج عن شقيقين مقدسيين بشروط

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- ديالا جويحان- أفرجت سلطات الاحتلال، مساء الاربعاء، عن الشقيقين عمر وعلي حسن الفيراوي من سكان باب المجلس بالبلدة القديمة بكفالة مالية قيمتها 3 آلاف شيكل، على ان يمثلا امام محكمة الاحتلال بعد أسبوعين.

وقال شقيق الاخوين وليد الفيراوي لـ"الحياة الجديدة": "داهمت قوات الاحتلال منزل العائلة وعاثت خراباً خلال عملية التفتيش، وسلمت والدتي امر استدعاء لشقيقيَ دون معرفة الاسباب". 

وأضاف، "سلم شقيقي نفسهما لشرطة الاحتلال في القشلة، واستمر التحقيق معهما لـ5 ساعات متواصلة، ليفرج عنهما عند الساعه الثامنة والنصف ليلاً بالكفاله المالية". 

واوضح الفيراوي أن هذه ليست المداهمة الاولى لمنزلهما، حيث يثع قرب حاجز جيش الاحتلال عند باب المجلس (باب الناظر) احد ابواب المسجد الاقصى المبارك وعند مدخل الجالية الافريقية، ويتعرضون للتنكيل في بعض الوقت ويمنع سكانها من الدخول نتيجة فرض القيود حول ابواب المسجد ومنع المصلين من اداء الصلوات بداخله.