اطلاق "مشروع وجود" لتمكين الشباب المقدسي

القدس المحتلة- الحياة الجديدة-أطلق الإتحاد الأوروبي أوكسفام والشركاء التنفيذيين  مشروع "وجود" ،اليوم الثلاثاء، في قاعة دار اسعاف النشاشيبي بحي الشيخ جراح وسط القدس المحتلة.

وحضر حفل الاطلاق  بعض الممثلين من الإتحاد الأوروبي ومنظمة أوكسفام بجانب ممثلين عن مركز المرأة للإرشاد القانوني و الإجتماعي (WCLAC) و جمعية الإغاثة الطبية الفلسطينية (PMRS)، و جمعية الإغاثة الزراعية الفلسطينية  (PARC) ومركز الإرشاد الفلسطيني (PCC) في دار إسعاف النشاشيبي وتخلل عرض فيلم قصير بعنوان صمود

وقال كريس إيجكيمانس، المدير القُطري لمنظمة أوكسفام في كلمته : "إن  مشروع وجود سيقوم  بتمكين ودعم التطور عند الشباب من خلال عمل التدريبات، وجلسات التمكين، والإرشاد الخاص. بالإضافة لذلك سيتم انتاج مسلسل يبث عبر الانترنت، تنفذه شركة إنتاج، من أجل التركيز على جانب الهوية عند الشباب وتشجيعهم ليعبروا عن أنفسهم بطريقة ايجابية.

يستند هذا المشروع  لمدة 3 سنوات على التجربة التي تم اكتسابها أثناء العمل في المرحلة الأولى و يستهدف من خلاله العديد من المجتمعات الفلسطينية، والهدف منه هو دعم بعض من المجتمعات المهمشة في القدس الشرقية كسلوان، والبلدة القديمة، والعيساوية، وصور باهر، والطور.

وسيعمل الشباب، النساء، الرجال، الطلاب ومنظمات المجتمع المدني سوياً مع شركاء أوكسفام لتعزيز وتقوية حقوق المرأة والتمكين الإقتصادي للمرأة، والجاهزية والإستجابة لحالات الطوارئ، وتعزيز الشعور بالهوية عند الشباب، وعمل برنامج يتعلق في قضايا التعليم، والإدماج الإجتماعي والإقتصادي، الصحة، المساعدة القانونية، المناصرة، إضافة الى القطاع الثقافي".