وزارة التربية وجامعة بيرزيت توقعان مذكرة تفاهم في المجالات التعليمية والتربوية

رام الله – الحياة الجديدة - وقّع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم ورئيس جامعة بيرزيت د. عبد اللطيف أبو حجلة، اليوم الإثنين، مذكرة تفاهم تهدف لتنظيم وتوثيق العلاقات التعاونية بين الوزارة والجامعة في مختلف المجالات التعليمية والتربوية والبحثية.

وتشمل مذكرة التفاهم تعزيز التعاون بين الوزارة والجامعة في مجالات: تأهيل المعلمين والمشرفين والإداريين والفنيين التربويين وتطوير قدراتهم ما قبل وبعد الخدمة، والبحث العلمي التطبيقي وخاصةً ما يتعلق بالمناهج والعملية التعليمية والتربوية وتطويرها، والتعليم المهني والفني وعلاقة ذلك بمستقبل الطلبة وسوق العمل، وتطوير الموارد التعليمية وإثراء المناهج بما ينسجم وأهداف الوزارة.

كما تشمل المذكرة أيضاً مجالات: تنمية المهارات الإبداعية والحياتية للطلبة ودعمهم صحياً ونفسياً واجتماعياً وتوفير البيئة التعليمية والتربوية الملائمة، والتمكين التكنولوجي والرقمي واستخدام التقنيات الحديثة والتعلم الإلكتروني كوسيلة لإغناء المنهاج وتحفيز الطلبة، والطفولة المبكرة ومرحلة ما قبل المدرسة وطُرق اكتساب المعرفة في المراحل العمرية الأولى.

وفي هذا السياق، أكد صيدم أن وزارة التربية والتعليم العالي ماضية في خطواتها التطويرية، وأن مذكرة التفاهم هذه تأتي ضمن توجهات الوزارة لتعزيز التعاون مع كافة المؤسسات التعليمية وغيرها من المؤسسات والمنظمات المحلية والدولية ذات العلاقة؛ وذلك في سبيل تطوير العملية التعليمية وقطاعات التعليم المختلفة.

وأشاد صيدم بجامعة بيرزيت وما وصلت إليه من تطور من حيث البرامج التعليمية والبُنى التحتية، مؤكداً أن الوزارة معنية بإشراك كافة المؤسسات التعليمية في عملية التطوير الراهنة.

بدوره، ثمن أبو حجلة جهود الوزارة المتواصلة للرقي بالنظام التعليمي الفلسطيني وقطاعات التعليم ومخرجاتها، وخاصةً قطاع التعليم العالي، وسعي الوزارة الدائم لتوطيد العلاقات مع الجامعات المحلية.

وأعرب أبو حجلة عن سعادته لتوقيع مذكرة التفاهم كونها توثق علاقات التعاون مع الوزارة بما يخدم ويساهم في عملية التطوير المنشودة.

وحضر مراسم توقيع مذكرة التفاهم من جانب الوزارة الوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. أنور زكريا والوكيل المساعد لشؤون الأبنية واللوازم م. فواز مجاهد ومدير العلاقات الدولية نديم مخالفة ورئيس قسم العلاقات العامة نيفين مصلح، ومن جانب الجامعة مساعد نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية مازن حامد ومسؤولة العلاقات الأكاديمية الخارجية دولي نمور ومدير مركز التعليم المستمر مروان ترزي.