الكنيست تدرس إلغاء قرار حظر زيارة أعضائها للأقصى

رام الله-وفا- الحياة الجديدة- تتجه الكنيست الإسرائيلية اليوم، الثلاثاء، إلى إلغاء قرار حظر زيارة أعضاء "الكنيست"، اليهود والعرب، للمسجد الأقصى المبارك.

وذكرت القناة الإسرائيلية الثانية مساء الاثنين، أنه من المرجح أن تنعقد لجنة الآداب في "الكنيست" اليوم لإلغاء قرار حظر زيارة أعضاء الكنيست للأقصى، في أعقاب ما أسمته "خطة جديدة" لترتيب زيارة أعضاء "الكنيست" العرب واليهود للأقصى مع نهاية شهر رمضان الجاري.

ورفض نواب من القائمة المشتركة الربط بين دخول النواب العرب للمسجد الأقصى، الذي هو حق أساسي لا تنازل عنه، وبين السماح للنواب اليهود الدخول الذي سيكون اقتحامًا من قبل مستوطنين ومحتلين، واعتبروه محاولة سافلة من نتنياهو لإعطاء شرعية لزيارات اليهود للأقصى.

وكان رئيس الكنيست، يولي إدليشتاين، هدد نواب القائمة المشتركة بفرض عقوبات عليهم في حال دخلوا المسجد الأقصى خلال شهر رمضان،  معتبرا "أن هذه الزيارة تشكل خطرًا على أمن الدولة وتصعد التوترات في المدينة".